قدم فريق خاص نشرته هيئة الرعاية الصحية الطارئة والإنقاذ التابعة لبلدية مدريد ‘سامور’ خلال نهائي بطولة دوري أبطال أوروبا الذي أقيم أمس السبت على ملعب واندا ميربوليتانو في مدريد، المساعدة لـ172 شخصاً تعرضوا لحالات دوار وانهيار صحي، بسبب الحر وصدمات وحالات تسمم بالكحول.

وذكرت مصادر من هيئة “سامور” اليوم الأحد أنه من بين جميع الحالات التي احتاجت لرعاية صحية، 16 حالة تطلبت النقل للمستشفى، و3 أشخاص أودعوا وحدات رعاية مكثفة.

ووفقاً لتقديرات هذه الهيئة، فإن أغلب الحالات تعرضت لمشكلات بسبب الحر كالدوار والانهيار الصحي وفقدان الوعي أو للتعب والصدمات والرضوض بسبب السقوط والتعديات أو لحالات تسمم بسبب الكحول.

وانتشر هذا الفريق الخاص في منطقة الملعب وفي وسط العاصمة الإسبانية، وبالأخص في ساحات احتشد بها مشجعو فريقي ليفربول وتوتنهام الإنجليزيين.

وتوج ليفربول أمس السبت بلقبه السادس في دوري أبطال أوروبا بعد تغلبه على توتنهام بثنائية نظيفة.