كشفت تقارير إخبارية أن لاعب الوسط الإيفواري المخضرم يايا توريه، اقترب من الانتقال لصفوف أوليمبياكوس اليوناني.

ونقلت شبكة سكاي سبورتس، أن توريه أصبح قريباً من العودة مجدداً لصفوف أوليمبياكوس، الذي سبق ولعب له لمدة موسم بين 2005 و2006.

ويتناقض هذا مع تصريح وكيل أعمال توريه، ديمتري سيلوك، أمس بأنه خضع لفحوصات طبية في لندن، تمهيداً لانتقاله لناد جديد، يتوقع أن يكون في “البريميير ليغ”.

وأنهى توريه ارتباطه بمانشستر سيتي الإنجليزي هذا الصيف بعد ثمانية مواسم في صفوفه شهدت مشكلات في آخر عامين مع المدير الفني الإسباني بيب غوارديولا.

وكان توريه (35 عاماً) لعب بصفوف أوليمبياكوس لمدة موسم قبل انتقاله لموناكو الفرنسي في صيف 2006 وبعدها بموسم انتقل للعب في برشلونة لثلاثة مواسم.