انتزعت المصنفة الرابعة ماريا شارابوفا فوزاً صعباً في الدور الثاني بواقع 4-6 و6-3 و6-1 على الإسبانية جاربين موجوروزا مع انتظام التيار الكهربائي في بطولة مونتريال للتنس للسيدات.

وبعد يوم من انقطاع التيار عن البطولة أثناء مباراة اللاعبة الكندية يوجيني بوشار التي خسرت فيها على نحو مفاجيء عادت الأشياء لطبيعتها لتفوز شارابوفا وتبلغ الدور الثالث.

كما بلغت الشقيقتان سيرينا وفينوس وليامز الدور الثالث من البطولة بعدما فازت سيرينا المصنفة الأولى على الأسترالية سامنثا ستوسور بطلة أمريكا المفتوحة سابقاً بمجموعتين متتاليتين بواقع 6-0 و6-2.

أما فوز فينوس فتحقق بانتصارها على يوليا بوتينتسيفا بواقع 6-3 و6-2.

وقالت شارابوفا التي عادت للملاعب للمرة الأولى منذ خسارتها في الدور الرابع ببطولة ويمبلدون: “مرت أسابيع قليلة ابتعدت خلالها على المنافسات الرسمية، الأمور مختلفة دائماً مهما كان مستوى التدريبات، يجب أن تكون مستعداً لذلك”.

وأضافت: “ما أن تضع قدمك في أرض الملعب يبدأ شعورك يتطور بوجود الجمهور الذي يمنحك هذا الإلهام لكنه أمر صعب على أي حال”.

لكن بطلة فرنسا المفتوحة كانت بعيدة ولا شك عن مستواها واستفادت اللاعبة الإسبانية الواعدة من بعض الأخطاء في البداية لتفوز بالمجموعة الأولى.

غير أن شارابوفا الفائزة بثلاثة ألقاب هذا الموسم نجحت في التفوق في النقاط الكبرى لتحافظ على فرصها في الفوز للمرة الأولى بلقب على الملاعب الصلبة في كندا.

وقالت شارابوفا: “لم يكن شعوري جيداً وارتكبت العديد من الأخطاء في المجموعة الأولى، حين يكون بوسعك أن تنهي المباراة بأقوى مما بدأتها يكون في هذا مؤشر إيجابي،حين يكون لديك جانب إيجابي فهناك دائماً فرصة في مباراة أخرى لتحسين مستواك وتقديم ما هو أفضل”.

ولم تواجه الألمانية انجليكه كيربر المصنفة السادسة التي خسرت النهائي في أربع بطولات هذا الموسم أي صعوبة في ترويض منافستها الفرنسية كارولين جارسيا لتفوز عليها 6-4 و6-1.

وبدأت كيربر موسم الملاعب الصلبة في أمريكا الشمالية بشكل جيد هذا العام ووصلت نهائي بطولة ستانفورد في الأسبوع الماضي إلا أنها لم تتجاوز الدور الثالث في أربع مشاركات في كندا.

كما فازت المصنفة الثانية التشيكية بترا كفيتوفا على الأسترالية كيسي ديلاكوا 6-3 و6-2 لتضمن الاستمرار في البطولة.

وخرجت المصنفة التاسعة الصربية انا ايفانوفيتش من البطولة إثر هزيمتها أمام الأمريكية غير المصنفة كوكو فاندفيجه 6-7 و7-6 و6-4.

وتقدمت الصربية ايلينا يانكوفيتش المصنفة السابعة للدور الثالث أيضاً بالفوز على الأمريكية سلون ستيفنز بواقع 6-7 و6-4 و7-6.

وسحقت المصنفة 11 الدنمركية كارولين وزنياكي الفائزة باللقب في كندا عام 2010 منافستها التشيكية كلارا كوكالوفا 6-1 و6-2 بينما فجرت البريطانية الصاعدة من التصفيات هيذر واطسون مفاجأة بالفوز على المصنفة العاشرة الروسية دومينيكا سيبولكوفا وصيفة بطلة أستراليا المفتوحة بواقع 6-2 و6-7 و7-6.