قال مدرب كريستال بالاس روي هودجسون اليوم الخميس، إن المهاجم الإيفواري ويلفريد زاها سيبقى مع الفريق رغم تقديم طلب بالرحيل عن النادي.

وارتبط المهاجم البالغ عمره 26 عاماً بالانتقال إلى آرسنال وإيفرتون المنافسين في الدوري الممتاز خلال فترة الانتقالات، لكن بالاس رفض قبول أي عرض يقل عن تقييمه للاعب والذي يبلغ 80 مليون جنيه إسترليني (97 مليون دولار).

وقال هودجسون لشبكة سكاي سبورتس التلفزيونية: “نعم سيبقى معنا بالتأكيد، نحن سعداء بذلك، إنه لاعب مهم للنادي، نتطلع لتكرار ما فعله للفريق الموسمين الماضيين خلال الموسم الحالي”.

ويتردد أن آرسنال عرض 40 مليون إسترليني الشهر الماضي لضم المهاجم لكن بالاس رفض العرض بينما قال جوديكيل شقيق اللاعب إن حلم زاها اللعب في آرسنال.

وذكرت تقارير إعلامية أن إيفرتون عرض 60 مليون إسترليني لضم زاها.

وأضاف هودجسون، الذي أعاد زاها إلى منزله من التدريب في اليوم في آخر أيام فترة الانتقالات: “وثق رغبته جيداً في الرحيل لكنه لم ينجح في ذلك”.

وأضاف مدرب منتخب إنجلترا السابق: “أعتقد أن الجميع هنا يرتبط معه بعلاقة جيدة لذلك لا توجد مشكلة في ذلك، مشكلته مع رئيس وملاك النادي، لأنه أراد الرحيل ولم يتلق النادي العرض الذي يراه مناسباً للسماح برحيله”.

وكان زاها عنصراً مهماً في بقاء بالاس بين الكبار الموسم الماضي حيث سجل عشرة أهداف في 34 مباراة.

ويحتل زاها، الذي شارك في كأس الأمم الأفريقية الأخيرة في مصر، صدارة اللاعبين الأعلى أجراً في النادي بعدما وقع عقداً جديداً لمدة 5 سنوات في أغسطس (آب) الماضي.