أدى فريق برشلونة، مرانه الأول، اليوم الإثنين، منذ فوزه على بلد الوليد (1-0) بهدف الفرنسي عثمان ديمبلي، السبت الماضي، وحصوله على راحة لمدة يوم.

وشهدت التدريبات زيارة مفاجأة من قبل لاعب الفريق السابق البرازيلي نيمار.

وشارك في التدريبات التي قادها مدرب الفريق، إرنستو فالفيردي، جميع لاعبي الفريق الأول الذين لم يخوضوا المباراة الماضية، بالإضافة إلى حارس فريق الناشئين خوكين إزكيتا.

بينما أدى اللاعبون الذين شاركوا كأساسيين أمام بلد الوليد، تدريبات استشفائية.

وسيواجه الفريق الكتالوني، نظيره أويسكا، الصاعد للأضواء مؤخرا، في المباراة القادمة بالليجا، والمقرر لها الأحد المقبل.