اعترف نجم كرة القدم الأرجنتيني، ليونيل ميسي، بأن المواجهة التي تنتظره ومنتخب بلاده أمام البرازيل، الثلاثاء المقبل، في المربع الذهبي لبطولة كوبا أمريكا ستكون في غاية الصعوبة، لما يمتلكه “السامبا” من أسلحة تساعده في هذه المباراة.

قال ميسي في تصريحات إعلامية بعد المباراة: “المنتخب البرازيلي يمتلك العديد من اللاعبين المتميزين خاصة في خط الهجوم ويمكنهم صنع الفارق”.

ولكنه أعرب أيضاً عن اعتقاده بأن المباراة ستكون متوازنة ومتكافئة إلى حد بعيد، حيث يمتلك كل من الفريقين عناصر وأسلحة مميزة يمكنها حسم اللقاء في أي وقت.

وأضاف: “مواجهة يصعب التكهن بنتيجتها لأن أي فريق في كوبا أمريكا يستطيع الفوز على أي منافس له في البطولة”.

وأشار اللاعب الشهير إلى أن المنتخب الأرجنتيني كان ينتظر إنهاء الدور الأول في صدارة المجموعة الثانية، ولكنه حل ثانياً خلف نظيره الكولومبي وبفارق 5 نقاط.

وأكد ميسي مهاجم برشلونة الإسباني أن المنتخب البرازيلي لم يصل لهذا الدور بسهولة أيضاً، حيث احتاج لركلات الترجيح من أجل اجتياز عقبة باراغواي، وسبق له أن سقط في فخ التعادل السلبي مع فنزويلا في دور المجموعات.

واعترف ميسي بأنه لم يقدم بعد الأداء المنتظر منه، أو الذي كان يتمناه في هذه البطولة مع المنتخب الأرجنتيني، مشيراً إلى أن الفريق حقق الشيء الأهم في مباراة فنزويلا وهو الفوز والتأهل للمربع الذهبي.

وظهر ميسي في مباراة فنزويلا بعيداً تماماً عن مستواه المعهود الذي يقدمه مع برشلونة.

وجدد النجم الأرجنتيني انتقاداته لأرضية الملاعب التي تقام عليها البطولة، مشيراً إلى أنها مليئة بالأجزاء غير المعشبة جيداً وغير المستوية، ما يحول دون تقديم أفضل أداء عليها”.