أعلن نادي شالكه الألماني لكرة القدم أن المدير الفني للفريق، ديفيد فاغنر، قرر منح شارة القائد للحارس ألكسندر نوبل ليصبح القائد الجديد لشالكه.

وأوضح النادي أن فاغنر اتخذ هذا القرار وأعلنه اليوم السبت، قبل عودة الفريق من معسكر التدريب في مدينة ميترزيل النمساوية.

وينوب عن نوبل (22 عاماً) في حمل شارة القيادة اللاعبان الفرنسي بنيامين ستامبولي والإسباني عمر ماسكاريل وكلاهما يلعبان في مركز الوسط المدافع.

وقال فاغنر في بيان النادي: “سعيد للغاية بأن يتولى الشباب الثلاثة قيادة فريقنا الموسم المقبل، وأرى أن فريقنا في أيد أمينة للغاية”.

وأوضح فاغنر أنه في نهاية عملية مفتوحة النتائج كانت العوامل المهمة جداً لهذا القرار هي: “الكفاءة الاجتماعية والمكانة الرياضية والخبرة في هذا النادي”.

وسينضم لاعبان آخران إلى قيادة الفريق، مع نوبل وستامبولي وماسكاريل، ومن المنتظر أن يتم اختيارهما من قبل لاعبي الفريق.

وتتركز الأضواء على نوبل، الذي يلعب لدى شالكه منذ 2015، منذ فترة مطولة إذ أن عقده ينتهي مع النادي في ختام الموسم المقبل، وقد أبدى نادي بايرن ميونخ ولايبزيغ رغبتهما في ضم نوبل، وفي المقابل، يسعى نادي شالكه إلى الاحتفاظ بحارسه ويلح عليه بتمديد عقده.

ومن المنتظر قبل انطلاق الموسم المقبل أن يتم توضيح موقف نوبل الذي يتولى حراسة منتخب ألمانيا تحت 21 عاماً.