قال مدافع ليفربول الإنجليزي، إن فريقه تُرك في حالة غضب من لاعب باريس سان جيرمان، نيمار دا سيلفا، خلال الهزيمة 1-2 في دوري أبطال أوروبا، لكن كان يجب الحفاظ على أعصابه في مواجهة “تمثيل” اللاعب البرازيلي.

وشهدت المواجهة بإستاد بارك دي برينس ارتكاب وصيف البطل في الموسم الماضي 20 خطأ، وحصول لاعبيه على 6 إنذارات، لكن روبرتسون أشار إلى أن الفريق الفرنسي مارس ألاعيبه.

وأبلغ روبرتسون شبكة سكاي سبورتس التلفزيونية: “المنافس كان متقدماً ويحاول إهدار الوقت، يمكنك أن تمارس الألاعيب والتمثيل، يمكنك فعل كل ذلك حقاً، أود معرفة الوقت الذي أهدره المنافس، الأمر كان يثير الغضب، لكن عندما تلعب ضد باريس سان جيرمان يمكن توقع هذا الأمر خاصة في ظل نيمار، لم نتعامل مع الأمر بشكل جيد”.

وأضاف: “الأمر مثير للغضب عندما يدعي السقوط، هذا أصبح جزءاً من أسلوب لعبه، أنه ممثل كبير وكان علينا التعامل معه، لم نسيطر على عدائيتنا”.