أشارت تقارير صحفية إلى أن نادي باريس سان جيرمان رفض العروض الأخيرة التي تلقاها من أجل لاعبه نيمار دا سيلفا من ريال مدريد وبرشلونة، وذلك لعدم توفر الشرط الذي حدده الفريق الباريسي للتنازل عن لاعبه، والمتمثل في الحصول على نفس المبلغ الذي دفعه من أجل استقدامه من البرسا في 2017.

وأوضحت صحيفة (ليكيب) الفرنسية الخميس أن بي إس جي رفض عرض ريال مدريد الذي كان يشمل دفع مبلغ 100 مليون يورو بالإضافة إلى تقديم ثلاث لاعبين تقول الصحيفة إن الملكي يريد التخلص منهم.

ووفقا لنفس المصدر، فإن اللاعبين هم جاريث بيل (قيمته السوقية 60 مليون يورو) ولاعب الوسط الكولومبي خاميس رودريجيز (50 مليون يورو) والحارس الكوستاريكي كيلور نافاس (10 مليون يورو).

لكن هذا العرض ليس مقنعاً بالنسبة لنادي العاصمة الفرنسية الذي ينتظر الحصول مقابل نيمار على مبلغ لا يقل عن 222 مليون يورو، قيمة الشرط الجزائي الذي تحمله باريس سان جيرمان قبل عامين حين ضم اللاعب البرازيلي من البلاوجرانا.

وبحسب صحيفة (ليكيب)، فإن الريال قرر اتخاذ خطوات من أجل التعاقد مع المهاجم البرازيلي خلال الأيام الأخيرة بمجرد أن شعر رئيس النادي الملكي فلورنتينو بيريز أن هذه العملية لن تتعارض مع الهدف الأكبر للنادي العام المقبل، وهو ضم نجم بي إس جي الآخر، كيليان مبابي، الذي يريده أيضا في فريقه، المدرب زين الدين زيدان.

أما عرض برشلونة الأخير، فقوبل بالرفض من النادي الفرنسي الأربعاء ، وفقا لـ(آر إم سي سبورتس) التي أوضحت أن البرسا كان يريد نيمار معاراً لموسم مقابل مبلغ مالي، مع خيار للشراء.

وقدرت وسائل إعلام مختلفة المبلغ المعروض من النادي الكتالوني بما يتراوح بين 160 و190 مليون يورو. وكان المدير الرياضي لباريس سان جيرمان، ليوناردو قد قبل أثناء اجتماعه مع ممثلي برشلونة في 13 أغسطس/آب الجاري بالعاصمة الفرنسية، بيع نيمار للبرسا مقابل لاعبين اثنين آخرين بالإضافة إلى 100 مليون يورو.

وبحسب ما نقلته صحيفة (ليكيب) عن مصادر من بي إس جي، فإن الأمر يتعلق برغبة اللاعب نفسه في الرحيل وهو الذي لا يزال لديه عقد مدته ثلاث سنوات مع فريق العاصمة الباريسية.

وإلى جانب الريال والبرسا، جاء اسم يوفنتوس مؤخراً ضمن الوجهات المحتملة للمهاجم البرازيلي، لا سيما وأن البيانكونيري يريد بيع مهاجمه الأرجنتيني باولو ديبالا في حين يهتم النادي الفرنسي بضمه.