اعتبر النجم الألماني السابق لوتار ماتيوس أنه لا يرى “مفهوما واضحا” في سياسة نادي باريس سان جرمان، مشيرا إلى أنه كان ينتظر “المزيد من توماس توخل” في موسمه الأول مع فريق العاصمة.

وقال ماتيوس لوكالة “فرانس برس” على هامش الكأس السوبر الألمانية السبت بين بايرن ميونيخ وبوروسيا دورتموند، إن سان جرمان المملوك قطريا من بين فرق قليلة قادرة على إحراز لقب دوري أبطال أوروبا.

وتابع: “لا أفهم الاتجاه الذي يريد أن يسلكه. أتصل غالبا بصديقي ناصر (القطري الخليفي رئيس سان جرمان) لكنني لا أرى مفهوما واضحا”.

وأضاف: “من يرحل من اللاعبين ومن يبقى؟ الأمور تتغير بسرعة في كل المناصب، لا نصل إلى الاستقرار، والأهم بالنسبة إلي أن تعمل باستقرار على المدى الطويل كي تحقق النجاح”.

وعن تقييمه لمشوار مدرب سان جرمان الألماني توخل، أجاب: “توخل تم تمجيده في البداية لكن في النهاية أحرز لقبا وحيدا، وهو لقب كان مجبرا على الفوز فيه (الدوري الفرنسي). خسر الكؤوس وأقصي من دوري أبطال أوروبا ضد مانشستر يونايتد بعد الفوز خارج أرضه. مع كل الاحترام لتوماس توخل، أجرينا التقييم وأعتقد أننا كنا نتوقع المزيد منه”.