عنف سيد عبدالحفيظ، مدير الكرة بالنادى الأهلي، اللاعب جونيور أجايي، ووجه له تحذيراً شديد اللهجة، بسبب خروجه عن النص، وتحدثه مع المدير الفنى للفريق، مارتن لاسارتي، خلال مران الفريق، عن سبب غياب بعض اللاعبين، ومنهم أيمن أشرف ومحمد الشناوى ومروان محسن ووليد سليمان، عن المران، دون غيرهم، حيث اعتبر المدير الفنى ذلك تدخلاً فى غير محله من اللاعب.

ونقل المدير الفني الأوروجوياني الأمر لمدير الكرة الذى عنَّف اللاعب، وطالبه بعدم التدخل فى أى أمور لا تخصه داخل الفريق.

ويأتي تصرف اللاعب بسبب تجاهل المدير الفنى له، وتفكيره فى افتعال أزمة من أجل المطالبة بالاستغناء عنه والرحيل عن القلعة الحمراء.