يخوض فريق مغمور يضم في صفوفه تاجر سيارات ومستشارا في المسائل الضريبية وعامل بناء، “مباراة القرن” السبت ضد بايرن ميونيخ، بطل الدوري الألماني في المواسم الستة الأخيرة، وذلك في الدور الأول من مسابقة كأس ألمانيا.

ويأمل فريق دروخترسن/آسل الذي يشارك في منافسات الدرجة الرابعة، في تحقيق مفاجأة من الأكبر في تاريخ كأس ألمانيا، وذلك عندما يستضيف النادي البافاري السبت على ملعبه في شمال ألمانيا.

وقال مدافع الفريق سورن بيهرمان لوكالة سيد الألمانية المرتبطة بوكالة فرانس برس، في لقاء في معرضه لبيع السيارات “نتطلع بشوق الى المباراة، هذه مباراة القرن بالنسبة إلينا”.

وقال بيهرمان أن وقوع فريقه في مواجهة بايرن في سحب القرعة الذي أجرى في حزيران/يونيو كان “أحد أفضل أيام حياتي. لم أنم لـ 43 ساعة”.

القرية التي يبلغ عدد سكانها 11500 نسمة والواقعة على مسافة 45 كلم شمال غرب هامبورغ، لا تتحدث سوى عن مباراة السبت. ورفعت فيها لافتة خارج الكنيسة المحلية كتب فيها “نحن نؤمن بالمعجزات، نضع ثقتنا بالله”.

وقال رئيس البلدية مايك إيكهوف “المباراة هي على كل شفة ولسان، حتى خلال اجتماعات مجلس البلدية”.

وتقام المباراة على الملعب المتواضع للفريق، وبيعت تذاكرها الـ 7876 في وقت سريع. وقال رئيس النادي ريغو غوسن “كان في امكاننا، دون أدنى شك، أن نبيع 30 ألف بطاقة أو أكثر (…) هذه تجربة فريدة لقريتنا وسيتم الحديث عنها لعشرة أعوام أو 15 عاما”.

وكان الفريق قادرا على تحقيق مفاجأة قبل عامين في كأس ألمانيا، الا أنه خسر بصعوبة صفر-1 ضد بوروسيا مونشنغلادباخ في الدور الأول.

وقال بيهرمان (28 عاما) أن تلك المباراة كانت المحطة الأبرز في مسيرة الفريق “الا أن أبعاد لقاء بايرن هي أكبر”.

وأحرز الفريق البافاري لقب الكأس 18 مرة (رقم قياسي)، وتعود خسارته الأخيرة في الدور الأول الى 24 عاما.

وعلى رغم الأحلام والآمال، أقر بيهرمان بأن التغلب على ناد يضم في صفوفه العديد من النجوم الدوليين، ويعد من الأكبر في القارة العجوز، وفرض هيمنته المطلقة محليا في الأعوام الماضية، سيكون صعبا.

وأوضح “نريد أن نستمتع بالمباراة وسنقدم كل ما لدينا حتى النهاية (…) لكن بطبيعة الحال سيكون الأمر صعبا جدا ضد نجوم عالميين”.

وتابع ممازحا “علينا فقط أن نتلقى عددا أقل من الأهداف من التي تلقاها هامبورغ”، في إشارة الى خسارة النادي الشمالي أمام بايرن بنتيجة ساحقة صفر-8 في شباط/فبراير 2017، ضمن منافسات البوندسليغا.

وخسر بايرن نهائي مسابقة الكأس الموسم الماضي أمام اينتراخت فرانكفورت بنتيجة 1-3، علما أن الفريق الفائز كان يقوده حينها المدرب الجديد للنادي البافاري الكرواتي نيكو كوفاتش.

الا أن بايرن، وفي أول مباراة من الموسم بقيادة كوفاتش، ثأر لتلك الخسارة بخماسية نظيفة في مرمى اينتراخت الأحد، ليحتفظ بلقب الكأس السوبر.

في المقابل، يخوض إينتراخت السبت أيضا مباراة ضد مضيفه أولم الذي ينافس أيضا في الدرجة الرابعة، ضمن الدور الأول للكأس.