أعرب الإيطالي ماوريتسيو ساري، مدرب فريق تشيلسي، عن أسفه لخسارة فريقه صفر / 2 أمام مانشستر سيتي في بطولة الدرع الخيرية الانجليزية لكرة القدم الأحد، على ملعب (ويمبلي) العريق بالعاصمة البريطانية لندن.

وظهر تشيلسي بشكل باهت للغاية في الظهور الرسمي الأول لساري، الذي تولى قيادة الفريق الشهر الماضي خلفا لمواطنه أنطونيو كونتي، ليتلقى خسارة مستحقة، كانت من الممكن أن تكون أكثر فداحة لولا سوء الحظ الذي لازم لاعبي مانشستر سيتي في الفرص التي سنحت لهم.

وقال ساري عقب المباراة “لم نكن سيئين للغاية في الشوط الأول، وبعد ذلك بدأت الفوارق البدنية في الظهور لمصلحة مانشستر سيتي”.

أوضح ساري “يتعين علينا أن نعمل بجد. اتسمت استعداداتنا للموسم الجديد بعدم الاعداد الجيد بعض الشيء، لذلك ينبغي علينا بذل مزيدا من الجهد من أجل تطوير أدائنا”.

وترددت تقارير عن رحيل البلجيكي إيدين هازارد ومواطنه تيبو كورتوا حارس مرمى الفريق، اللذان غابا عن مباراة اليوم، عن قلعة (ستامفورد بريدج)، لكن ساري أشار إلى أنه تحدث معهما قبل يومين من أجل حثهما على البقاء مع الفريق.