أفادت تقارير إعلامية بأن المدرب ماوريتسيو ساري، أبلغ فريقه تشيلسي الإنجليزي الذي قاده مؤخرا للتتويج بلقب مسابقة الدوري الأوروبي “يوروبا ليغ”، رغبته في الرحيل والعودة إلى إيطاليا.

وذكرت تقارير إعلامية إنجليزية اليوم، أن المدرب الإيطالي، اجتمع مع مارينا غرانوفسكايا، مديرة النادي اللندني، وأبلغها برغبته في العودة إلى بلاده، وأن المسؤولة أبلغته أنها ستبحث بشأن مستقبله مع مالك النادي، رجل الأعمال الروسي رومان أبراموفيتش.

وتعاقد تشيلسي مع ساري في صيف العام الماضي قادما من نابولي الإيطالي، وتمكن من قيادة “البلوز” إلى إنهاء الموسم في المركز الثالث في ترتيب الدوري الإنجليزي، قبل أن يتوج الأربعاء الماضي بلقب “يوروبا ليغ” على حساب الغريم اللندني أرسنال 4-1، في النهائي الذي استضافته مدينة باكو الأذرية.

وارتبط اسم ساري (60 عاما)، في الآونة الأخيرة بالعودة إلى إيطاليا لتولي الإدارة الفنية لفريق يوفنتوس، بطل الدوري الإيطالي لكرة القدم في المواسم الثمانية الأخيرة، خلفا لماسيميليانو أليغري الذي رحل مع نهاية موسم 2018-2019.