أجبر الفنزويلي جيلمين ريفاس، المهاجم الهلالي، إدارة ومدرب فريقه على إعادة النظر مجدداً في تقرير مصيره بعد أن كان قاب قوسين أو أدنى من الإبعاد نهائياً، في ظل المحاولات الزرقاء المستمرة بحثاً عن مهاجم جديد يدخل قائمة الأجانب الثمانية

بعد أن وضع ريفاس بصمة واضحة وأسهم بقوة في مساعدة النادي العاصمي على انتزاع لقب السوبر السعودي أمام منافسه الاتحاد، خلال مباراة احتضنتها العاصمة البريطانية لندن أمس الأول، وانتهت هلالية “2 ـ 1”، وسجل ريفاس الهدف الثاني الذي كان بمثابة ضربة الاطمئنان