تسبب رحيل اللاعب البرتغالي كريستيانو رونالدو لصفوف يوفنتوس في غياب كبير لعشاق النادي الملكي عن حضور أولى مباريات الفريق للموسم الحالي في الليغا أمام خيتافي وهو اللقاء الذي انتهى بفوز فريق المدرب خوان لوبيتيغي بثنائية نظيفة من توقيع داني كارفخال وغاريث بيل.

وذكرت صحيفة “موندو ديبوتيفو” أن ملعب الفريق الملكي شهد تواجد 48.466 متفرجا، وهو ثاني أقل حضور جماهيري على هذا الملعب منذ لقاء مايوركا عام 2009، حيث حضر 44.270 متفرجا، وذلك على الرغم من توفر 81.044 مقعدا.

ويعاني ريال مدريد من غياب النجم البارز في خط المقدمة وهو ما تسبب في غضب جماهيري كبير من ادارة فلورنتينو بيريز.