عاد أتالانتا الإيطالي من بعيد وحجز بطاقته إلى ثمن النهائي للمرة الأولى في تاريخه بفوزه الثمين على مضيفه شاختار دانييتسك الأوكراني 3-صفر الأربعاء في الجولة السادسة الأخيرة من منافسات المجموعة الثالثة من دور المجموعات لمسابقة دوري أبطال أوروبا في كرة القدم.

وسجل البلجيكي تيموثي كاستاني (66) والكرواتي ماريو باساليتش (80) والألماني روبن غوسنس (90+4) أهداف الفريق الإيطالي الذي بعد إنجازه التاريخي بالتأهل إلى المسابقة القارية العريقة للمرة الأولى في تاريخه، نجح في تحقيق إنجاز تاريخي ثان بحجزه بطاقته إلى ثمن النهائي بانتزاعه وصافة المجموعة من شاختار بالذات ومستغلا خسارة دينامو زغرب الكرواتي أمام ضيفه مانشستر سيتي الإنكليزي 1-4 في زغرب.

ودخل أتالانتا الجولة الأخيرة وهو في المركز الأخير برصيد 4 نقاط، وخرج منها ثانيا برصيد سبع نقاط بفارق نقطة أمام شاختار دانييتسك ونقطتين أمام دينامو زغرب.

ولم يكن أشد المتفائلين يتوقع تخطي أتالانتا للدور الأول خصوصا وأنه جمع نقطة واحدة في مبارياته الأربع الأولى (ثلاث هزائم متتالية وتعادل واحد)، قبل ان يحقق فوزا تاريخيا على ضيفه دينامو زغرب، وأتبعه بثان على شاختار دانييتسك.

وبات أتالانتا الذي كان بحاجة إلى الفوز شرط تعثر دينامو زغرب امام مانشستر سيتي، ثالث فريق إيطالي في الدور الثاني بعد يوفنتوس ونابولي، فيما يبقى عزاء شاختار الذي كان يطمح الى ثمن النهائي للمرة الخامسة في تسع مشاركات في المسابقة، إكمال المشوار في مسابقة الدوري الأوروبي “يوروبا ليغ”.

وكان التعادل يكفي شاختار لبلوغ ثمن النهائي بعد خسارة دينامو زغرب، لكنه عانى أمام الصلابة الدفاعية للطليان.

وكانت أخطر فرصة لشاختار كرة رأسية للدولي البرازيلي الأصل جونيور مورايس من مسافة قريبة اثر تمريرة عرضية للبرازيلي تيتي ابعدها الحارس بيرلويجي كوليني ببراعة الى ركنية (37).

وحذا حذوه حارس مرمى صاحب الضيافة أندري بياتوف بإبعاده تسديدة قوية للدولي الكولومبي لويس موريال إلى ركنية لم تثمر (50).

ومنح كاستاني التقدم لأتالانتا عندما استغل تمريرة من الأرجنتيني أليخاندرو غوميس على بعد متر من المرمى فسددها وارتدت اليه من بياتوف قبل أن يتابعها داخل المرمى الخالي (66).

وألغى الحكم الألماني فيليكس تسفاير الهدف في الوهلة الأولى بداعي التسلل قبل أن يؤكده باللجوء إلى تقنية المساعدة بالفيديو “في أيه آر”.

وزادت محن شاختار دانييتسك بطرد لاعب وسطه البرازيلي دودو بتعمده ضرب 11 في وجهه بدون كرة (76).

ووجه باساليتش الضربة القاضية لشاختار دانييتسك بتسجيله الهدف الثاني بيسراه من مسافة قريبة اثر ركلة حرة جانبية انبرى لها الأوكراني روسلان مالينوفسكي (80)، قبل أن يستغل غوسنس هدية من المدافع ستاراس ستيبانينكو عندما حاول إعادة كرة برأسه إلى حارس مرماه خطفه الألماني بتسديدة خادعة من مسافة قريبة (90+4).

– هاتريك جيزوس –

وفي الثانية، قاد المهاجم البرازيلي غابريال جيزوس فريقه مانشستر سيتي إلى قلب الطاولة على مضيفه دينامو زغرب عندما سجل ثلاثية الفوز 4-1 وحرمه من بطاقة ثمن النهائي للمرة الأولى في تاريخه.

وكان دينامو زغرب البادئ بالتسجيل عبر مهاجمه الاسباني داني أولمو (10)، قبل أن يرد جيزوس بهاتريك في الدقائق 34 و50 و54.

وكان دينامو زغرب بحاجة الى الفوز لبلوغ ثمن النهائي للمرة الاولى في تاريخه شرط تعثر شاختار امام أتالانتا.

وهو الفوز الأول لسيتي بعد تعادلين متتاليين والرابع في دور المجموعات فعزز صدارته برصيد 14 نقطة، وينهي الدور الاول متصدرا للمرة الثالثة على التوالي والرابعة في المشاركات الخمس الأخيرة.

ونجح دينامو زغرب في افتتاح التسجيل مبكرا عندما استغل أولمو تمريرة عرضية من البولندي داميان كادزيور فسددها على الطائر بيمناه من داخل المنطقة في الزاوية اليسرى البعيدة للحارس الدولي التشيلي كلادويو برافو (10).

وحرم برافو دينامو زغرب من هدف ثان بتصديه لرأسية النمسوي إمير ديلافر من مسافة قريبة (30).

ونجح غابريال جيزوس في إدراك التعادل بضربة رأسية إثر تمريرة عرضية من الجزائري رياض محرز تابعها الى يسار الحارس (34).

ومنح جيزوس التقدم للمرة الاولى لمانشستر سيتي بمجهود فردي رائع داخل المنطقة بعدما تلقى كرة من فيل فودن فتخلص من المدافع ديلافر داخل المنطقة وسددها في الزاوية اليسرى البعيدة للحارس ليفاكوفيتش (50).

وسجل جيزوس الهاتريك عندما استغل تمريرة عرضية من الفرنسي بنجامان مندي تابعها بيمناه داخل المرمى الخالي (54).

وختم فودن المهرجان بهدف رابع بمتابعته بيسراه كرة من البرتغالي برناردو سيلفا (84).