أعلن الأهلي موافقة مجلس إدارة النادي في اجتماعه مساء اليوم الأربعاء برئاسة محمود الخطيب، على قبول التسوية الودية مع “صلة” السعودية، بشأن النزاع التحكيمي، عقب قيام صلة بفسخ تعاقدها مع الأهلي من طرف واحد وبدون أسباب، بعد حصولها على حقوق الرعاية.

وأضاف الأهلي عبر موقعه الرسمي: “جاءت موافقة المجلس بعد عدة مراحل، بدأت بمكاتبة رسمية تلقّاها النادي من شركة صلة الرياضية، تطلب فيها تسوية النزاع وديًا، وأن تتنازل الشركة عن المبلغ المالي الكبير الذي حصل عليه النادي كمقدم للتعاقد والمقدر بـ150 مليون جنيه”.

وتابع: “قام المجلس بعرض هذه المكاتبة مرفقًا بها عقد التسوية المرسل من شركة صلة على الشؤون القانونية بالنادي، برئاسة المستشار محمود فهمي، والتي قامت بدراسة الموقف كاملًا على مدار أكثر من شهر، وانتهت برفع توصية إلى مجلس الإدارة بقبول التسوية الودية التي تحقق المكاسب المادية والأدبية للأهلي”.

وأتم: “النادي نجح في بيع رعايته بعد شهر من فسخ التعاقد مع شركة صلة الرياضية، وحقق عائدًا ماليًا أكبر مما كان متفقًا عليه مع الشركة السعودية، فضلًا عن تنازل الشركة عن مقدم التعاقد، وبناءً عليه قرر المجلس في اجتماع الليلة الموافقة على قبول التسوية المشار إليها، انطلاقًا من مبادئ الأهلي وقيمة شركة صلة الرياضية”‎.