اتت آمال نوفاك ديوكوفيتش في الفوز برابع لقب على التوالي في البطولات الأربع الكبرى للتنس في مهب الريح في رولان غاروس، بعدما تسببت الأحوال الجوية السيئة في توقف مواجهته أمام النمساوي دومينيك تيم في الدور قبل النهائي.

وسيعود اللاعب الصربي البالغ من العمر 32 عاماً إلى الملعب اليوم السبت لاستكمال المباراة وهو يتأخر بنتيجة 6-2 و3-6 و3-1، وأمامه الكثير من العمل قبل مواجهة رفائيل نادال في النهائي.

ويأمل ديوكوفيتش المصنف الأول في أن يصبح أول لاعب في عصر الاحتراف ينجح في الجمع بين ألقاب البطولات الأربع الكبرى في مناسبتين مختلفتين، بعدما سبق أن حقق هذا الإنجاز في 2016.

واستفاد تيم من الرياح وضرباته الأرضية القوية ليهيمن على المجموعة الأولى، وبدا ديوكوفيتش في ورطة في بداية المجموعة الثانية لكنه أحبط محاولة لكسر إرساله.

ونجح اللاعب الصربي في كسر إرسال منافسه في الشوط الثامن للمجموعة الثانية ليعادل النتيجة.

وفي أجواء ملبدة بالغيوم كسر تيم ارسال ديوكوفيتش بضربة أمامية هائلة في بداية المجموعة الثالثة قبل أن توقف الأمطار اللعب، وتم تأجيل المباراة إلى اليوم التالي بعد توقف 50 دقيقة.

ونفى مدير البطولة، جي فورجيه، التكهنات أن “ديوكوفيتش غادر الملعب قبل الإعلان بشكل نهائي عن تأجيل المباراة”.

وقال فورجيه: “لا أعلم من غادر أولاً، لكن تم إبلاغ اللاعبين في الوقت ذاته.. نظر اللاعبان إلى بعضهما وقالا حسناً”.

وأبلغ المنظمون رويترز أن نهائي منافسات فردي الرجال من المفترض أن يقام في موعده بشكل طبيعي يوم الأحد.

وفاز رفائيل نادال، بطل فرنسا المفتوحة 11 مرة، على روجر فيدرر بثلاث مجموعات متتالية في مباراة الدور نصف النهائي الأولى.