بلغ الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف أول وحامل اللقب الدور نصف النهائي من دورة سينسيناتي الأميركية للماسترز في كرة المضرب بفوزه على الفرنسي لوكاس بوي 7-6 (7-2) و6-1.

وبات ديوكوفيتش على بعد مباراتين فقط من احراز لقبه الرابع والثلاثين في دورات الماسترز للألف نقطة وفي حال نجح في ذلك سيصبح على بعد لقب واحد من الإسباني رافايل نادال حامل الرقم القياسي مع 35 لقبا.

وكان بوي ندا عنيدا للصربي في المجموعة الأولى وجره الى جولة فاصلة أنهاها ديوكوفيتش في صالحه 7-2.

وفرض ديوكوفيتش سيطرته المطلقة عل المجموعة الثانية وحسمها بسهولة 6-1 والمباراة في ساعة و26 دقيقة.

وقال ديوكوفيتش الذي خضع لعلاج في كوعه الأيمن خلال المباراة “أعتقد بانه لعب بطريقة جيدة جدا في المجموعة الأولى. احتفظ كلانا بإرساله بسهولة حتى الجولة الفاصلة حيث حافظت على تركيزي ومستواي”.

واضاف “كان من المهم جدا في مطلع المجموعة الثانية ان أكسر ارساله وهذا ما حصل”.

وكان ديوكوفيتش تخطى بوي أيضا في نصف نهائي بطولة أستراليا المفتوحة أولى البطولات الأربع الكبرى ضمن الغراند سلام في كانون الثاني/يناير الماضي.

وسيلتقي ديوكوفيتش الروسي دانييل مدفيديف الفائز على مواطنه اندري روبليف 6-2 و6-3.

وكان روبليف حقق مفاجأة مدوية في الدور السابق بإخراجه السويسري المخضرم روجيه فيدرر.

اما ميدفيديف، فسيحاول بلوغ النهائي للاسبوع الثاني تواليا بعد خسارته نهائي تورونتو الكندية امام الاسباني رافايل نادال.

ويتفوق ديوكوفيتش على منافسه الروسي بثلاثة انتصارات مقابل خسارة واحدة كانت في اللقاء الاخير بينهما في دورة مونتي كارلو في ايار/مايو الماضي.

ثأر غاسكيه

وثأر الفرنسي ريشار غاسكيه لخسارته امام الاسباني روبرتو باوتيستا اغوت في دورة تورونتو الكندية الأسبوع الماضي وتغلب عليه 7-6 (7-2) و3-6 و6-2 ليبلغ الدور نصف النهائي.

ولا يزال الاسباني يتقدم باربعة انتصارات مقابل خسارتين في مجموع لقاءات اللاعبين.

وقال غاسكيه الذي خضع لعملية لازالة الفتق في كانون الثاني/يناير الماضي “كان الفوز على روبرتو رائعا. لقد اجبرت على التوقف عن اللعب لفترة ستة اشهر في مطلع العام الحالي. كنت خائفا بعض الشيء من العودة الى الملاعب لكني سعيد للروح القتالية التي اظهرتها هنا. أمر جنوني ان ابلغ الدور نصف النهائي من سينسيناتي في مثل سني (33 عاما)”.

واوضح “فقدت الحيوية في نهاية المجموعة الثانية وكان عليّ القتال بقدر ما استطيع. لقد تغلبت عليه من خلال تركيزي ولعبي الهجومي”.

وسيلتقي غاسكيه في نصف النهائي مع البلجيكي دافيد غوفان الذي تأهل بعد انسحاب منافسه الياباني يوشيهيتو نيشيوكا بداعي المرض.