تشاجر مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك، فور وصوله إلى مقر وزارة الشباب والرياضة، لحضور اجتماع رؤساء الأندية لمناقشة ملف عودة الجماهير.

وجاءت المشادة بين مجدي عبدالغني عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة، حيث انفعل الثنائي خلال الجلسة مما أدي إلى أدى إلى خروج كرم كردي عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة اعتراضًا على المشادة.

وجاءت المشادة بسبب أن مرتضى رفض حديث عبدالغني عن عودة الجماهير، كما أدى إلى انفعال كردي.

ليخرج ثروت سويلم المدير التنفيذي لاتحاد الكرة، لإجبار كردي على العودة مرة أخرى.

وكان هاني أبو ريدة رئيس اتحاد الكرة وكرم كردي عضو الجبلاية ومحمد الطويلة رئيس نادي نجوم المستقبل أول الحضور تبعهم محمد مصيلحي رئيس نادي الاتحاد السكندري.

وحرص محمود الخطيب رئيس النادي الأهلي، وحسام البدري، رئيس جهاز العمل بنادي بيراميدز، ومرتضى منصور رئيس الزمالك، على حضور الاجتماع.