كشف أليكسي ستيفال “كوكا”، المدير الفني لفريق سانتوس البرازيلي، أن المهاجم جابرييل باربوسا “جابيجول” قد تلقى عروضا من فالنسيا الإسباني ونوادٍ أخرى بالعالم العربي، لكنه يفضل البقاء في صفوف سانتوس.

وعاد المهاجم البرازيلي، البالغ من العمر 21 عاما، مطلع العام الجاري إلى سانتوس، النادي الذي تأهل به، معارا لموسم واحد بعد التوصل إلى اتفاق مع إنتر ميلان الذي ينتمي له.

وصرح “كوكا”، أن جابيجول “تلقى عروضا من فالنسيا والعالم العربي”، دون أن يحدد أي فريق بالمنطقة، معلنا رغبة المهاجم البرازيلي في عدم الرحيل.

وأكد المدرب البرازيلي في مؤتمر صحفي: “إنه لاعب مهم بالنسبة إلينا، لا يرغب في الرحيل لأنه يعتقد أنه من الظلم ترك رفاقه كما هم”.

ولعب جابيجول في المباريات الأخيرة لفريق سانتوس، الذي يحتل المركز الـ15 بالدوري البرازيلي، كرأس حربة، رغم أن التغيير لم يحسن آداء الفريق كثيرا.

يشار إلى أن جابيجول منضم إلى إنتر ميلان منذ أغسطس/آب 2016 بعد التعاقد معه رسميا في صفقة بلغت قيمتها ما يقرب من 30 مليون يورو.