قبل أيام قليلة من انطلاق بطولة كأس الأمم الإفريقية في مصر، اقتربت الهيئة العامة للأرصاد الجوية من تركيب أول محطة رصد جوي في العالم باستاد القاهرة الدولي لتعمل بشكل تجريبي حتى التأكد من جاهزيتها تمامًا قبل بدء البطولة، وحسب البيان الذي أصدرته الهيئة العامة للأرصاد الجوية اليوم الثلاثاء، فإن المحطة تعمل على إظهار الحرارة والرطوبة على الشاشة أولًا بأول داخل الاستاد بشكل إلكتروني على شاشة استاد القاهرة. في حين صرح أحمد عبد العال، رئيس هيئة الأرصاد الجوية، بأنه من خلال محطة الرصد الجوي الجديدة باستاد القاهرة يستطيع الحكم تنفيذ تعليمات «الفيفا». وكانت «الفيفا» قد أكدت إيقاف المباراة لمدة دقيقتين كل نصف ساعة من أجل أن يتناول اللاعبون راحة حفاظًا على أرواحهم في الأوقات التي تشهد زيادة في درجات الحرارة. وأكد رئيس هيئة الأرصاد أنه حتى الآن لم نتخذ قرارًا بشأن تركيب محطات رصد أخرى داخل باقي الاستادات التي تقام عليها بطولة كأس الأمم الإفريقية، إلا أنه حال نجاح التجربة باستاد القاهرة، من المتوقع تركيب محطات مماثلة في جميع الملاعب التي تشهد مباريات البطولة الإفريقية خلال 48 ساعة فقط لتصبح جاهزة تمامًا بحلول عصر الجمعة المقبلة. وتنطلق بطولة كأس الأمم الإفريقية في مصر يوم 21 من شهر يونيو الجاري على أن تنتهي 19 يوليو المقبل، علمًا بأن المنتخب الوطني سيفتتح البطولة أمام الكونغو الديمقراطية الجمعة المقبلة، في تمام الساعة العاشرة مساء، على استاد القاهرة.