قال مدرب السنغال أليو سيسي، إن لاعب الوسط المؤثر إدريسا جانا جاي سيعود لتشكيلة الفريق أمام كينيا غداً الإثنين، في ختام مباريات دور المجموعات في كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم عقب تعافيه من الإصابة لكن الفريق تعرض للمزيد من الإصابات في صفوفه.

وغاب جاي عن الخسارة 0-1 أمام الجزائر ضمن المجموعة الثالثة الخميس الماضي، بالإضافة إلى ساليف ساني وإسماعيليا سار وأرجع سيسي أحد أسباب الخسارة لغيابهم.

وسيعود سار أيضاً للتشكيلة لكن ساني لا يزال يعاني من الإصابة في الكاحل التي تعرض لها خلال الفوز على تنزانيا في المباراة الافتتاحية للفريق الأحد الماضي.

ويخضع سار للعلاج مع زميله لاعب الوسط ألفريد ندياي والمدافع يوسف سابالي وكلاهما أصيب خلال الخسارة أمام الجزائر.

ويعاني ندياي من إصابة في ركبته بينما يشكو سابالي من ألم في كعبه.

ويدخل الفريقان مباراة الغد على ملعب الدفاع الجوي في القاهرة ويملك كل منهما ثلاث نقاط من مباراتين، ويتطلعان لاحتلال المركزين الأول أو الثاني لضمان التأهل لدور الـ16 رغم بلوغ أفضل أربعة منتخبات تحتل المركز الثالث للدور التالي أيضاً.