كشف محمد سويلم المدير التنفيذي لنادي الزمالك، أن الجثة المجهولة التي تم العثور عليها صباح اليوم بنهر النيل أمام مبنى النادي النهري، لا علاقه للنادي بها من قريب أو بعيد، وأنها متواجدة من 4 أيام، واستقرت اليوم أمام النادي النهري.

وأوضح المدير التنفيذي لنادى الزمالك، أن الشرطة حضرت إلى النادي النهري لانتشال الجثة الغارقة.

وأشار سويلم، أن النادي حاليا مفتوح لاعضاء الجمعية العمومية للنادي.