‬‬أعربت رابطة الدوري الكوري الجنوبي لكرة القدم عن شعورها بخيبة الأمل وتعرضها للخداع من جانب يوفنتوس، بسبب رفض بطل إيطاليا الاعتذار بسبب عدم مشاركة المهاجم كريستيانو رونالدو في مباراة ودية أقيمت في سول الأسبوع الماضي استعداداً للموسم الجديد.

وتقول الشركة المنظمة للمباراة إن التعاقد مع رونالدو كان يتضمن مشاركته في 45 دقيقة على الأقل أمام فريق يضم نجوم الدوري الكوري، لكن الجهاز الطبي في يوفنتوس نصح اللاعب بالراحة بسبب “إجهاد في العضلات” بعد خوض مباراة قبل 48 ساعة فقط في مدينة أخرى.

وأرسلت رابطة الدوري الكوري الجنوبي يوم الثلاثاء، خطاب احتجاج إلى يوفنتوس بداعي مخالفة بنود التعاقد، لكن رئيس يوفنتوس أندريا أنييلي، رد أمس الأربعاء، ونفى أن يكون ناديه تصرف بطريقة غير مسؤولة ولم يقدم اعتذاراً عما حدث.

وقالت رابطة أندية الدوري الكوري الجنوبي اليوم الخميس، إن خطاب يوفنتوس ينضح “بالكذب والخداع” وطالب النادي الإيطالي بالاعتذار.

وأضافت الرابطة: “تنقل الرابطة استياءنا وخيبة أملنا العميقة تجاه تصرفات يوفنتوس غير المسؤولة وندعو يوفنتوس بشدة لتقديم اعتذار صادق مع توضيح أسباب عدم مشاركة رونالدو، النقطة الأساسية.. هي أن رونالدو لم يلعب حتى لدقيقة واحدة مخالفاً نصوص التعاقد، التي أكدت أنه سيلعب 45 دقيقة على الأقل، ومع ذلك فإن رد يوفنتوس لم يتضمن أي اعتذار ولم يوضح ما حدث بالضبط”.

وكشف أحد المحامين يوم الثلاثاء، أن المشجعين الغاضبين في كوريا الجنوبية ينوون إقامة دعوى قضائية ضد المنظمين للحصول على تعويضات مقابل ثمن التذاكر و”الضرر النفسي” بسبب عدم مشاركة رونالدو.

كما رفضت الرابطة ادعاءات يوفنتوس أن التأخر في المطار والزحام المروري خلال توجه حافلة الفريق إلى الملعب كانا السبب وراء تأخر انطلاق المباراة عن موعدها الأصلي.

وأوضحت الرابطة: “ما قاله يوفنتوس بأنه ظل عالقاً في المطار لمدة نحو ساعة و50 دقيقة اتضح أنه غير صحيح، استغرق الأمر 26 دقيقة فقط من أجل إنهاء إجراءات الدخول لبعثة يوفنتوس بالكامل المؤلفة من 76 شخصاً، وتم التحقق من ذلك من واقع بيانات الجهات المسؤولة، يبدو أن يوفنتوس أساء تقدير كوريا الجنوبية وتجاهل حقيقة الوضع الحالي (الذي نشأ) بسبب تصرفات يوفنتوس غير المسؤولة ومن بينها عدم إشراك رونالدو”.