يتطلع فريقا مانشستر سيتي وليفربول إلى مواصلة انطلاقتهما المثالية هذا الموسم ببطولة الدوري الإنجليزي لكرة القدم، إذ يطمحان لتحقيق انتصارهما الثالث على التوالي في المسابقة.

ويحتل مانشستر سيتي (حامل اللقب) وليفربول، الفريق الأكثر إنفاقاً على الصفقات في فترة الانتقالات الصيفية، المركزين الأول والثاني على الترتيب في البطولة حتى الآن برصيد ست نقاط، حيث يتفوقان بفارق الأهداف على أربعة فرق أخرى متساوية معهما في نفس الترتيب، بعد فوزهم جميعاً في أول مرحلتين بالبطولة.

ويأمل مانشستر سيتي في الاحتفاظ بالعلامة الكاملة عندما يحل ضيفاً على وولفر هامبتون غداً السبت.

وبرهن سيتي عن عدم تأثره بغياب نجمه البلجيكي المصاب كيفن دي بروين، بعدما اكتسح ضيفه هيدرسفيلد تاون 6-1 في المرحلة الماضية، وذلك عقب فوزه الثمين 2-0 على مضيفه آرسنال في مستهل مبارياته بالبطولة.

وقال البرازيلي غابرييل جيسوس إنه وزميله الأرجنتيني سيرجيو أغويرو استعادا مكانتهما المميزة داخل الفريق.

وأحرز جيسوس هدفاً في المباراة، فيما ارتدى أغويرو ثوب الإجادة عقب تسجيله ثلاثة أهداف (هاتريك).

وقال جيسوس للصحافيين: “إنني وسيرجيو لدينا رغبة شديدة في هز الشباك، ونحاول دائماً إنهاء الهجمات بشكل جيد”.

وأوضح نجم منتخب السامبا: “بدأت مع سيتي هذا الموسم من أجل تطوير الأداء الذي وصلت إليه في نهاية الموسم الماضي، ومواصلة مساعدة الفريق، يمكننا اللعب بشكل جيد معاً”.

ويتساوى ليفربول مع سيتي في نفس الرصيد، عقب فوزه 4-0 على ضيفه ويست هام يونايتد في المرحلة الأولى، وتغلبه 2-0 على مضيفه كريستال بالاس في المرحلة الماضية.

يعد الفريق الأحمر هو الوحيد في البطولة الذي ظل محافظاً على نظافة شباكه حتى الآن، لكن مدربه الألماني يورغن كلوب يدرك أن الموسم مازال طويلاً.

وعندما سألته شبكة سكاي سبورتس الإخبارية عما إذا كان ليفربول جاهزاً لاستعادة اللقب الغائب عن خزائنه منذ عام 1990، أجاب كلوب قائلاً: “من المبكر للغاية الحديث عن هذا الأمر الآن، الموسم مازال طويلاً”.

وأشار كلوب: “لكي أكون صادقاً، لا يمكنني التقليل من هذا الأمر، ولكن ليس هذا هو الوقت المناسب للحديث عن ذلك”.

وتابع: “سنرى ما سيحدث في نهاية الموسم، إنه دوري قوي للغاية ولا يمكننا الحديث عن شكل المنافسة به بعد مرور أسبوعين فقط”.

وربما يجري كلوب بعض التغييرات في قائمته الأساسية عندما يستضيف غداً برايتون، المنتشي بفوزه المباغت 3-2 على ضيفه مانشستر يونايتد في المرحلة الماضية.

من المرجح أن يدخل جوردان هندرسون قائد الفريق في القائمة الأساسية لليفربول، بعدما شارك كبديل في المباراتين الماضيتين، بسبب انضمامه متأخراً لاستعدادات الفريق للبطولة إثر مشاركته مع منتخب إنجلترا في مونديال روسيا الماضي.

وأبدى ليون بالوغون لاعب برايتون دهشته من فقدان لاعبي مانشستر يونايتد للسرعة، لكنه يعلم أن طريقة لعب ليفربول سوف تشكل تحدياً مختلفاً لفريقه.

قال بالوغون: “سيكون الأمر مختلفاً تماماً أمام ليفربول، أعلم جيداً طريقة اللعب التي يعتمد عليها يورغن كلوب، لذلك فإن المباراة سوف تشهد مزيداً من السرعة والشراسة”.

من بين الفرق الأربعة الأخرى التي حققت العلامة الكاملة في المسابقة حتى الآن، يوجد فريقا واتفورد وبورنموث، اللذان سيلعبان على ملعبيهما، وكذلك تشيلسي وتوتنهام هوتسبير اللذين سيخرجان بعيداً عن قواعدهما.

ويواجه بورنموث ضيفه إيفرتون غداً، في حين يلتقي واتفورد مع ضيفه كريستال بالاس بعد غد الأحد، ويحل تشيلسي ضيفاً على نيوكاسل يونايتد في نفس اليوم، ويخرج توتنهام لملاقاة مضيفه مانشستر يونايتد الإثنين المقبل.

ورد توتنهام على منتقديه بعدما فاز في أول جولتين رغم عدم إبرامه أي صفقات في الصيف الحالي، ويرى نجمه هاري كين أن الفريق اللندني أصبح جاهزاً تماماً للمنافسة على اللقب.

قال كين: “كل شخص يحتاج فقط للهدوء، بناء الملعب الجديد هو بمثابة مشروع ضخم، خلال سوق الانتقالات لم يكن (المدرب ماوريسيو بوتشيتينو) بحاجة لضم أي لاعب جديد لأنه يؤمن بالفريق بأكمله، وهذا مهم”.

ويبحث آرسنال عن تحقيق فوزه الأول تحت قيادة مدربه الإسباني أوناي إيمري حينما يستضيف ويستهام غداً، فيما يواجه هيدرسفيلد تاون ضيفه كارديف سيتي، وساوثهامبتون مع ضيفه ليستر سيتي في نفس اليوم، بينما يلتقي فولهام مع ضيفه بيرنلي بعد غد.