يدرس مجلس إدارة النادي الأهلي برئاسة محمود الخطيب، بشكل قوي، التراجع عن فكرة بيع المهاجم المغربي وليد أزارو والتعاقد مع أجنبي بديل نظرا لضيق الوقت.

وطلب أعضاء مجلس الأهلي بضرورة منح الفرصة كاملة أمام المدرب الجديد لتقييمه بالشكل الأمثل، ويرى أصحاب بقاء المهاجم المغربى، أن الأخير يمتلك إمكانيات كبيرة فى خط الهجوم ويحتاج فقط لمدرب قوى يقوم بتدريبه على إنهاء الهجمات بشكل صحيح، فضلاً عن أن تراجع سعر المهاجم بشكل مُخيف فى الفترة الأخيرة بسبب الموسم السيئ الذى قضاه مع الأهلى.

ويأتي ذلك في نفس الوقت الذي تراجع فيه المجلس عن فكرة التعاقد مع مهاجم جديد بسبب عدم وجود مهاجمين ذات إمكانيات قوية في هذه الفترة.