أعرب لاعب المنتخب الجزائري إسماعيل بن ناصر، عن سعادته البالغة بفوز الفريق الثمين والمستحق 1-0 على منتخب السنغال اليوم الخميس، في الجولة 2 للمجموعة 3 في بطولة كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم المقامة حالياً في مصر.

وشدد ابن ناصر، الذي فاز بجائزة أفضل لاعب في اللقاء للمباراة الثانية على التوالي، في تصريحات إعلامية أدلى بها عقب المباراة: “فزنا في نهاية الأمر أمام خصم قوي ولا يمكن إلا أن نكون فخورين بهذا الانتصار، يتعين علينا السير على هذا النهج”.

وأضاف ابن ناصر: “المدرب جمال بلماضي طالبنا بين شوطي المباراة بضرورة بذل أقصى الجهد في الشوط الثاني وأن نكون أكثر فعالية على المرمى”.

وتابع: “كرة القدم تلعب على التفاصيل والأخطاء البسيطة، كانت لدينا رغبة أفضل في الانتصار وهو ما منحنا النقاط الثلاث”.

وأوضح اللاعب الجزائري: “الحصول على جائزة رجل المباراة للمرة الثانية أمر يسعدني للغاية، أشعر بأنني في حالة ممتازة.. الجميع يشعر بالراحة داخل الفريق والشعب يساندنا وهذا هو أهم شيء، نشعر أننا فريق لا يمكن هزيمته”.

وأهدى ابن ناصر الفوز على السنغال إلى الجماهير الجزائرية وأسرته التي كانت متواجدة بملعب (30 يونيو) الذي استضاف المباراة، حيث قال: “كان يتعين علينا تقديم مباراة جيدة لنسعد الشعب الجزائري، كل لاعب في الفريق بذل 200% من طاقته وليس 100% حتى نفوز باللقاء”.

وانفرد المنتخب الجزائري، بطل المسابقة عام 1990، بصدارة ترتيب المجموعة الثالثة برصيد 6 نقاط، ليصعد رسمياً للدور الثاني برفقة منتخبي مصر ونيجيريا، اللذين ضمنا التأهل أمس الأربعاء.