تدرب كل من لاعب الوسط آرثر ميلو والمدافع تياجو سيلفا، اليوم السبت، بشكل منفرد، خلال المران الأول للمنتخب البرازيلي، استعدادًا لمواجهة الأرجنتين، في نصف نهائي بطولة كوبا أمريكا.

وقام لاعب وسط فريق برشلونة، ومدافع باريس سان جيرمان، اللذان لا غنى عنهما في تشكيل “منتخب الكناري”، بتدريبات الركض المتواصل تحت إشراف معد بدني.

وشارك المدافع المخضرم جواو ميراندا خلال النصف الأول من الحصة التدريبية، وفي النصف الثاني ظل يلعب مع نجليه.

ولا يعلم أحد إذا ما كان يعاني هذا الثلاثي من مشكلات بدنية، أم أن هذه مجرد حصة تدريبية خفيفة من أجل إزالة الضغوط وعدم التحميل عليهم بدنيا.

وغاب عن مران اليوم، كل من فيليبي لويس وفرناندينيو وريتشارليسون بسبب مشكلات وآلام عضلية.