عاد محمد السهلاوي مهاجم نادي النصر للتسجيل بالرأس بعد ( 2162) دقيقة ليكسر عناد الأهداف الرأسية مع فريقه بالدوري بعد تسجيله للهدف الثالث في مرمى الوحدة في الجولة الماضية.

وعجز هداف النصر الأول والمنتخب السعودي عن فك شفرة الأهداف الراسية التي لازمته طيلة ( 26) مباراة في الدوري لينجح بعد ( 562) يوما في تسجيل هدف برأسية جميلة.

وكان السهلاوي قد سجل آخر هدف له بالرأس في مباراة التعاون في الموسم قبل الماضي ،عندما هز شباك فيصل المرقب بالهدف الثاني لفريقة في الدقيقة (80) بالجولة الثانية والعشرين، التي خرج بها العالمي منتصرا ، حيث قربه هذا الفوز من حسم بطولة الدوري للمرة الثانية على التوالي.