كشف عمر عبدالرحمن “عموري” نجم نادي العين الإماراتي عن آسفه بعد الخسارة أمام الاستقلال الإيراني في ذهاب دور الــ16 بدوري أبطال آسيا.

وقال عموري : كان بالإمكان الخروج من ملعب آزادي بنتيجة أفضل من التي انتهت عليها مواجهتنا والخسارة بهدف دون رد في أخر الدقائق لم تكن سهلة، نمتلك فرصة الرد على الفريق الخصم في ملعبنا وبين جماهيرنا ضمن مباراة الإياب وأعتقد بأننا مطالبون فيها بالتركيز العالي.

وواصل عمر عبدالرحمن : بغض النظر عن كل شيء يبقى العين في الاعتبار الأول مهما كانت الظروف فكنت أرغب في التواجد إلى جانب اخواني برغم الظروف الصحية، والتواجد إلى جانب زملائي في المواجهة كان ضرورياً خصوصاً وأن الفريق لا يحتمل أي غيابات جديدة.

وأكمل عموري :  اعتدنا في العين على عدم التفكير في أي أمر أخر سوى شعار نادينا سواء كان عمر أو أي لاعب أخر شعر بحاجة الفريق لجهوده، وجميع اللاعبين قاموا بواجبهم على أفضل نحو والهدف الذي استقبلته شباكنا جاء من خطأ نتحمله جميعاً كلاعبين وليس لاعباً بعينه..

وأنهى عموري : أعتقد أن الاستقلال نجح في استثمار ركلة الجزاء بالصورة المطلوبة لمصلحته، بيد أننا قادرون على التعويض في ملعبنا ، الخسارة في كرة القدم أحياناً تعزز من قوة ورغبة الفريق في تعويض النتيجة وتحقيق الأهداف المرجوة وأتمنى أن نوفق في التأهل إلى ربع النهائي