كشف أسطورة نادي الاتحاد محمد نور، لاعب الفريق المعتزل عن رغبته في مقابلة الطفل اليمني الملقب بـ”محمد نور اليمن” بعد حادثة إصابته بسبب انفجار أحد الألغام.

وفي هذا الإطار غرد محمد نور عبر حسابه بتويتر : أتمنى أن تسنح لي الظروف وألتقي هذا الطفل، وأسأل الله له الشفاء العاجل وأن يوفقه في مشوار حياته.

يُذكر ان الطفل اليمني قد أبدى تعلقه الشديد بأسطورة الاتحاد إذ أنه يحاول لعب الكرة مثل معشوقه نور، كما أنه يتمنى مقابلته في أقرب وقت.