كشفت تقارير صحفية مقربة من نادي الهلال السعودي عن جود مساعي من أجل حل قضية عوض خميس لاعب النصر والذي وقع عقود للانضمام لصفوف الزعيم، ثم عاد وقام بتجديد تعاقده رسميًا مع نادي النصر.

وأشارت التقارير أن وضع رئيس نادي الهلال سمو الأمير نواف بن سعد بعض الشروط من أجل التنازل عن القضية.

أول هذه الشروط هي الاعتذار من جانب اللاعب ونادي النصر عبر كل وسائل الإعلام، وتوضيح الموقف والأسباب التي دفعته لعدم اللعب للفريق الهلالي.

ثاني شروط الهلال هي الحصول على مقابل مالي من وراء التخلي عن عوض خميس، خصوصًا أن القانون يصب في مصلحة النادي، بعدما وقع اللاعب بشكل رسمي للهلال، في الفترة الحرة التي يتيح فيها الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” التوقيع مع اللاعبين بشكل مجاني.