ثبت الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “يويفا” عقوبة إيقاف نجم باريس سان جيرمان الفرنسي البرازيلي نيمار 3 مباريات في مسابقة دوري الأبطال في الموسم المقبل، بإعلانه الأربعاء، رفض الاستئناف المقدم من قبل فريقه.

وأوضح الاتحاد القاري في بيان: “تم رفض الاستئناف الذي قدمه باريس سان جيرمان، وبالتالي تم تأكيد قرار اللجنة التأديبية في يويفا (الصادر) في 25 أبريل (نيسان)” الماضي.

وعاقب الاتحاد الأوروبي أغلى لاعب في العالم على خلفية إهانات وجهها إلى التحكيم في أعقاب مباراة فريقه ضد ضيفه مانشستر يونايتد الإنجليزي في إياب الدور ثمن النهائي للمسابقة القارية.

وكان الدولي البرازيلي الذي تابع المباراة من مدرجات ملعب بارك دي برانس في باريس 6 مارس (آذار) بسبب الإصابة، قد صب جام غضبه عبر مواقع التواصل على التحكيم على خلفية احتساب ركلة جزاء لصالح يونايتد في الثواني القاتلة، بعد استعانة بتقنية المساعدة بالفيديو “فار”، أظهرت وجود لمسة يد على المدافع بريسنيل كيمبيمبي.

وحول ماركوس راشفورد ركلة الجزاء إلى هدف لصالح فريقه منحه الفوز 3-1، وقلب نتيجة مباراة الذهاب التي كان الفريق الفرنسي قد فاز فيها على ملعب أولد ترافورد بنتيجة 2-0.

وكتب البرازيلي حينها: “إنه العار، يضعون أربعة صبية لا يفهمون شيئاً في كرة القدم لرؤية الإعادة بالفيديو، ليذهبوا إلى الجحيم”.

وتوج نيمار (27 عاماً) موسمه السيء بإصابة في الكاحل خلال مباراة ودية مطلع الشهر الحالي، أبعدته عن منافسات بطولة كوبا أمريكا المقامة حالياً في بلاده، في خضم اتهامات بالاغتصاب وجهتها إليه عارضة أزياء برازيلية تدعى ناجيلا تريندادي منديش دي سوزا.