نهاية زمن الصمت الفرنسي بول بوغبا يعلنها أمام الجميع، لقد انتهى وقتي مع مانشستر يونايتد وحان الوقت للرحيل، بوغبا يطمح للمشاركة في دوري الأبطال الأوروبي في الموسم المقبل تحت قيادة المدرب الفرنسي زين الدين زيدان ويرفض فكرة الغياب عن البطولة لمدة موسم بسبب فشل الشياطين الحمر البريطانية في الموسم الماضي.

اللاعب الفرنسي قال في تصريحات من طوكيو اليابانية: “قد يكون الوقت مناسبًا لخوض تحدي جديد في مكان آخر”.

وأضاف: “كما قلت، هناك الكثير من المفاوضات والكثير من التفكير أيضًا”.

وتابع: “بالنسبة لي ، لقد أمضيت ثلاث سنوات في مانشستر، قدمت عملًا رائعًا، عشت بعض اللحظات الطيبة وبعض اللحظات السيئة مثل الجميع”.

وختم حديثه: “بعد هذا الموسم، أعتقد بالنسبة لي أنه قد يكون الوقت مناسبًا لخوض تحدي جديد في مكان آخر، أنا أفكر في هذا”.

الوفاء بالوعد مع رايولا:

مثلما وعد وكيله مينو رايولا منذ 3 سنوات بالذهاب ليونايتد مرة آخرى لثلاث سنوات فقط هكذا قرر النجم الفرنسي وأعلن عن رغبته في اللعب تحت قيادة المدرب الفرنسي زين الدين زيدان ووصف التواجد في فريق بحجم ريال مدريد بحلم الطفولة بالنسبة له.

اللاعب الفرنسي أبدى كذلك استعداده لتخفيض راتبه ليحصل على 11 مليون يورو في الموسم الواحد في سانتياغو بيرنابيو بدلا من 17 مليون يورو في الموسم في صفوف مانشستر يونايتد.

ريال مدريد من جانبه يعلم جيدا أن بول بوغبا هو الهدف الأكبر للمدرب الفرنسي زين الدين زيدان الذي رفض خيارات بقيمة تانغي ندومبيلي وكريستيان ايركسين ودوني فان دي بيك من أجل ضم اللاعب.

ولا يمانع ريال مدريد دفع مبلغ يقارب 125 مليون يورو لضم بوغبا هذا الصيف بينما يشترط مانشستر يونايتد الحصول على 180 مليون يورو للتخلي عن نجم الفريق الأول وهو ما قد يدفع اللاعب للتفكير في التمرد على ناديه في الفترة المقبلة ورفض العودة للتدريبات في يوليو المقبل.

وتشير التقارير أن ريال مدريد سوف ينتظر لنهاية يوليو الجاري على أمل ضم بوغبا وإلا سوف يتحول من أجل التعاقد مع خيارات آخرى لكن اللاعب الفرنسي ووكيله مينو رايولا سيحاربوا بكل الطرق الممكنة من أجل تنفيذ حلم انتقال اللاعب للعمل في صفوف ريال مدريد في الموسم المقبل.