ربما يواجه توتنهام هوتسبير مشكلة في الهجوم بعد إصابة هدافه هاري كين في الوقت المحتسب بدل الضائع خلال الهزيمة 0-1 أمام ضيفه مانشستر يونايتد في الدوري الإنجليزي الممتاز أمس الأحد.

ومع خوض الكوري سون هيونغ-مين المباراة الأخيرة قبل السفر للمشاركة مع بلاده في كأس آسيا، كان آخر ما يحتاج المدرب ماوريسيو بوكيتينو هو مشاهدة كين يخرج بسبب الإصابة، بعد تدخل من مدافع يونايتد فيل جونز.

وأحرز كين وسون 22 هدفاً فيما بينهما هذا الموسم، وبدونهما يبدو توتنهام غير قادر على التسجيل في ظل معاناة الإسباني فرناندو يورنتي.

وقال بوكيتينو عن تدخل جونز: “كان خطأ واضحاً لصالح هاري كين.. ضربة قوية لم يشاهدها (الحكم) مايك دين.. تعرض كين لإلتواء في الكاحل ونتمنى ألا تكون مشكلة كبيرة.. أشعر بالقلق لأنه كان تدخلاً سيئاً في اللحظة الأخيرة”.

وأضاف مدرب توتنهام: “لم يكن عن قصد من لاعب يونايتد، لكنه كان تدخلاً سيئاً، وهناك بعض التورم في الكاحل وكان يعرج بعد المباراة، سنفقد سون لمشاركته في كأس آسيا، ولو تأكدت إصابة هاري كين فستكون ضربة قوية لنا”.

وفقد توتنهام لاعب الوسط موسى سيسوكو بسبب إصابة في الفخذ في الشوط الأول.

وتركت الهزيمة توتنهام متأخراً بتسع نقاط عن ليفربول المتصدر، ونقطتين عن مانشستر سيتي، الذي يستضيف وولفرهامبتون واندرارز اليوم الإثنين.