أقر المدير الفني لفريق مانشستر يونايتد الإنجليزي، جوزيه مورينيو، بأنه يريد أن يكون “إيجابياً” ويفكر في الفوز أمام فولهام، خاصة بعد فشل فريقه في تحقيق أي فوز في آخر 4 مباريات له في الدوري الإنجليزي لكرة القدم (البريمييرليغ).

وتلقى ‘الشياطين الحمر’ هزيمة واحدة وتعادلوا في ثلاثة لقاءات، آخرها يوم الأربعاء الماضي، أمام آرسنال بهدفين لمثلهما، بينما حققوا فوزاً صعباً في دوري أبطال أوروبا بهدف مقابل لاشيء أمام يونغ بويز السويسري.

وقال المدرب البرتغالي (55 عاماً) في المؤتمر الصحافي الذي يسبق المباراة: “أريد أن أكون إيجابياً، وأن أفكر في الفوز، ولكننا لن نلاعب أنفسنا، بل 11 أمام 11 ، وهناك لاعبين جيدين في الفريق الآخر”.

وأضاف: “أعلم أن يومين (من الراحة) ليس أمراً سهلاً، وأن فولهام في نفس الموقف، لكنهم على الأرجح سيلعبون بطريقة لا تتطلب نفس القدر الذي نحتاجه، الأعذار لن تفيد”.

وسيدخل المان يونايتد مباراة الغد أمام فولهام في تمام الساعة (15:00 بتوقيت غرينتش) على أرض أولد ترافورد، وهو في المركز الثامن في ترتيب أندية البريمييرليغ بـ23 نقطة، وبفارق 18 نقطة عن المتصدر مانشستر سيتي (41 نقطة).

من ناحية أخرى، تحتل كتيبة كلاوديو رانييري المركز الأخير من الدوري الممتاز، برصيد 9 نقاط.