قدم فريق مرسيدس تفسيراً لتأخير إبرام عقد جديد مع لويس هاميلتون، وقال: “التركيز الحالي من الطرفين ينصب على تطوير أداء السيارة في بطولة العالم فورمولا 1 للسيارات”.

وبدأت في 2017 مفاوضات بين هاميلتون ومرسيدس لتوقيع عقد جديد ضخم، وسط تأكيدات على قرب التوصل لاتفاق.

ورغم ذلك لم يتم التوقيع على عقد جديد قبل انطلاق الموسم في مارس ، كما أقيمت 5 سباقات في 2018 ولم يخرج أي إعلان بعد.

وينتهي تعاقد السائق البريطاني الحالي في نهاية الموسم الجاري.

وقال رئيس فريق مرسيدس، توتو فولف، للصحافيين على هامش سباق جائزة إسبانيا الكبرى مطلع الأسبوع الجاري: “بكل تأكيد نحن لا نريد رحيله، ولا أعتقد أنه يريد الرحيل إلى أي مكان آخر، كل شيء يسير على ما يرام”.

وأضاف: “لا يوجد سبب يجعلنا لا نستمر مع بعضنا البعض لعدة سنوات إضافية، كان لدينا أولويات أخرى في الأسابيع الأخيرة، لم نكن سعداء بأداء سيارتنا وكنا في حاجة لتعديل ذلك”.