قال سائق رد بول، ماكس فرستابن، إنه سيقود بسرعة أكبر، لكنه سيكون أكثر حذراً واهتماماً، بعد أن كلفه كثيراً اصطدامه مع سائق فيراري سيباستيان فيتل في سباق الصين قبل أسبوعين.

وأهدر فرستابن فوزاً محتملاً بمحاولة متهورة لتجاوز بطل العالم أربع مرات في شنغهاي في الجولة الماضية، عندما كان يستخدم إطارات جديدة.

وفشل السائق الهولندي في محاولة لتجاوز سائق مرسيدس لويس هاميلتون، وأنهى السباق في المركز الخامس بعد تعرضه لعقوبة بإضافة 10 ثوان إلى زمنه النهائي.

وأبلغ فرستابن الصحافيين قبل سباق جائزة أذربيجان الكبرى: “لا أحد مثالي، أنا سعيد بالاستماع والتطور مثل الجميع، هذه المواقف تجعلك تقود بشكل أفضل في النهاية”.

وأضاف: “تتعلم من نفسك وهذا لا يعني أن تقود ببطء، هذا يعني أنك يجب أن تقود بشكل أسرع لكن ربما بحرص أكبر”.

وينظر إلى فرستابن على أنه بطل قادم، ويملك السائق الفائز بثلاثة سباقات عقداً طويل الأمد مع رد بول، لكن العديد من السائقين الحاليين والسابقين، ومن بينهم والده يوس نصحوه بالهدوء.