سيكون الالماني سيباستيان فيتل أول المنطلقين في سباق جائزة البحرين الكبرى، المرحلة الثانية من بطولة العالم للفورمولا واحد، بعد تصدره السبت التجارب الرسمية، وإلى جانبه زميله الفنلندي كيمي رايكونن.

وسيكون بطل العالم سائق مرسيدس البريطاني لويس هاميلتون، تاسع المنطلقين في سباق الأحد على حلبة صخير، اذ حل رابعا في التجارب الرسمية، الا انه كان قد تلقى الجمعة عقوبة الارجاع خمسة مراكز عند الانطلاق لتغييره علبة السرعات.

وسيكون ثالث المنطلقين في السباق البحريني، زميل هاميلتون في مرسيدس الفنلندي فالتيري بوتاس، وخلفه في المركز الرابع الاسترالي دانيال ريكياردو سائق فريق ريد بول.

ويستعد فيتل بطل العالم أربع مرات مع ريد بول (بين 2010 و2013)، لخوض السباق الـ 200 في مسيرته الأحد، وهو حقق السبت انطلاقة من المركز الأول للمرة الـ 51 في مسيرته.

ولم يخف فيتل الذي يتصدر حاليا ترتيب بطولة العالم بعد فوزه في المرحلة الأولى على حلبة ألبرت بارك الاسترالية قبل أسبوعين، ان لفة التجارب “كانت لفة الأسد (في اشارة الى لفته الرسمية اليوم)”، مضيفا “كنت سعيدا بالخروج الأول الى الحلبة الى حين أضعت ذلك عند المنعطف الأخير”، مشيرا الى انه تفادي دخول المنعطف بالطريقة نفسها في المحاولة الثانية.

أضاف “السيارة كانت ممتازة هنا طوال فترة نهاية الأسبوع”.

واعتبر بوتاس ان التنافس مع فيراري في البحرين سيكون “متقاربا”، علما انها المرة الأولى يحقق الفريق الايطالي المركز الأول في صخير منذ 2007.

أما هاميلتون، فأكد ان الانطلاق من المركز التاسع يجعل من الفوز بالسباق أمرا غير سهل “الا انني سأقوم بكل ما أقدر عليه (…) في نهاية المطاف كانت سيارتا فيراري الأسرع فعلا”.