أحرز سائق فورد فييستا الفرنسي سيباستيان أوجييه، بطل العالم، الاحد المركز الاول في رالي مونتي كارلو، المرحلة الاولى من بطولة العالم للراليات.

وفرض أوجييه سيطرته على الرالي منذ مساء الخميس عقب المرحلة الخاصة الاولى، وحافظ على ريادته حتى اليوم محرزا المركز الاول في مونتي كارلو للمرة الخامسة على التوالي والسادسة في مسيرته. ولم يسبق لأي سائق ان احرز لقب رالي مونتي كارلو اكثر من 4 مرات متتالية.

وبات اوجييه على بعد فوز واحد من الرقم القياسي في عدد الانتصارات في رالي مونتي كارلو، والذي يحمله مواطنه سيباستيان لوب بطل العالم 9 مرات.

وقطع اوجييه، بطل العالم 5 مرات، مسافة الرالي بزمن 4 ساعات و18 دقيقة و55 ثانية و5 اجزاء في الالف من الثانية، متقدما على سائقي تويوتا ياريس الاستوني اوت تاناك (بفارق 58,3 ثانية) والفنلندي ياري-ماتي لاتفالا (بفارق 1:52 دقيقة).

وقال اوجييه: “دائما في مونتي كارلو، الظروف صعبة ولكن الظروف هذه المرة كانت أكثر صعوبة”، مضيفا “وفي النهاية فزنا وانا سعيد للغاية”.

وتابع: “كان يتعين علي ان اكون منتظما واحاول تفادي ارتكاب أخطاء. ارتكبت أخطاء كلفتني خسارة الوقت ولكن على الارجح ليس اكثر من الاخرين”.

وتصدر اوجييه الترتيب العام برصيد 26 نقطة بفارق 8 نقاط امام مطارده المباشر تاناك. وكسب أوجييه 4 مراحل من أصل 14 مرحلة خاصة تضمنها السباق، وهو العدد ذاته الذي تفوق فيه تاناك.

وتألق تاناك الذي حل ثالثا الموسم الماضي مع فورد فييستا، وبدا أنه تأقلم بشكل جيد مع فريقه تويوتا.

وقال تاناك: “هناك دائما الكثير من الحماس عندما تغير الفريق ولم أكن أعرف ما ينتظرني، وبالتالي فانا مرتاح بشكل كبير”.

وقال رئيسه الجديد تومي ماكينن، بطل العالم اربع مرات (1996-1999): “لقد فوجئنا بالسرعة التي تأقلم فيها بفريقه الجديد”.

وحل سائق هيونداي البلجيكي تييري نوفيل وصيف بطل الموسم الماضي خامسا، وقال “قدمنا سباقا جيدا”، مضيفا “الخطأ الذي ارتكبته الخميس وكلفني 4 دقائق كان مؤسفا ولكنها مونتي كارلو والجميع يرتكب الاخطاء. لولا ذلك وانفجار اطار السيارة، لكنا بين الثلاثة الاوائل”.