أعرب السائق الإسباني فيرناندو ألونسو، عن رضاه عن أولى تدريباته استعداداً لسباق 24 ساعة لمدينة دايتون الأمريكية، مؤكداً في الوقت نفسه أنه لا يزال يحتاج إلى تحسين إيقاعه.

وقال السائق الإسباني، الذي خاض تدريباته بسيارة “ليغر جي اس 2017” تابعة لفريق “يونايتد أوتو سبورت”، بجانب زميله في هذا الفريق، فيل هانسون ولاندو نوريس: “كانت تجربة إيجابية ولكننا نحتاج إلى زيادة الإيقاع، تجربة مضمار دايتون للمرة الأولى كان أمراً رائعاً”.

وأضاف ألونسو الذي يخوض للمرة الأولى سباق 24 ساعة الذي يقام في الفترة ما بين يومي 26 و28 يناير (كانون الثاني) الجاري، قائلاً: “الآن أشعر أنني أصبحت جاهز للسباق بشكل أفضل، العمل مع لوندو وفيل والفريق كان رائعاً”.

وأشار بطل العالم مرتين في سباقات “فورمولا 1” إلى أنه لا يواجه أي صعوبات في القيادة ليلاً، لأنه دأب على القيام بهذا الأمر بشكل اعتيادي في “فورمولا1” خلال المواسم الأخيرة.

واختتم ألونسو، الذي شارك في العام الماضي في سباق “إنديانا بوليس” على الأراضي الأمريكية أيضاً، قائلاً: “القيادة ليلاً لا تختلف كثيراً، حيث أن المضمار مضاء بشكل جيد، كما أننا نخوض سباقات ليلية في فورمولا1، لم أواجه مشكلات كبيرة في هذا الأمر”.