فيما يلي إحصاءات من بطولة العالم ‬لسباقات فورمولا 1 للسيارات قبل جائزة أبوظبي الكبرى (السباق الأخير) في الموسم والذي يقام الأحد المقبل.

– يبلغ طول اللفة 5.554 كيلومتر، بمسافة إجمالية قدرها 305.355 كيلومتر على مدار 55 لفة.

– أول المنطلقين 2016: البريطاني لويس هاميلتون سائق مرسيدس.

– الفائز بالسباق في 2016: هاميلتون.

– الألماني سيباستيان فيتل صاحب أسرع زمن للفة في السباق مع رد بول في 2009 بزمن بلغ دقيقة واحدة و40.279 ثانية.

الألقاب

– أحرز مرسيدس لقب بطولة العالم للصانعين للمرة الرابعة على التوالي كما حصد هاميلتون لقبه الرابع في بطولة السائقين.

الانتصارات

– فاز هاميلتون 62 مرة في 207 سباقات ويحتل المركز الثاني في قائمة السائقين الأكثر فوزاً طوال تاريخ البطولة، بعد شوماخر (91)، بينما انتصر فيتل 47 مرة.

– فاز مرسيدس 11 مرة في 91 سباقاً هذا الموسم.

– حقق فيراري 229 انتصاراً منذ 1950، مقابل 182 لمكلارين، و114 لوليامز، و75 لمرسيدس، و55 لرد بول، ولم يحقق مكلارين بطل العالم السابق ووليامز أي فوز منذ 2012.

– فاز هاميلتون بتسعة سباقات هذا الموسم مقابل خمسة لفيتل، وفاز فالتيري بوتاس وماكس فرستابن مرتين لكل منهما ودانييل ريتشيادو مرة واحدة.

مركز أول المنطلقين

– يحمل هاميلتون الرقم القياسي في الانطلاق من المقدمة برصيد 72 مرة، فيتل انطلق من الصدارة للمرة 50 في مسيرته في المكسيك في الشهر الماضي.

– انطلق مرسيدس من الصدارة 14 مرة في 19 سباقاً هذا الموسم، إذ انتزع هاميلتون مركز أول المنطلقين 11 مرة مقابل ثلاث مرات لزميله بوتاس.

– انتزع فيتل مركز أول المنطلقين أربع مرات هذا الموسم بينما انطلق زميله كيمي رايكونن من المقدمة مرة واحدة.

منصة التتويج

– صعد هاميلتون إلى منصة التتويج 116 مرة وهو في المركز الثاني في هذه القائمة في تاريخ المسابقة بعد شوماخر (155)، وصعد فيتل لمنصة التتويج 98 مرة مقابل 90 لرايكونن.

– صعد هاميلتون وفيتل وبوتاس على منصة التتويج 12 مرة هذا الموسم لكل منهم وصعد ريتشياردو تسع مرات وهو أكبر رقم يحققه في موسم واحد طيلة مسيرته ورايكونن سبع مرات.

النقاط

– سائق ساوبر، ماركوس إريكسون، هو الوحيد الذي لم يحصد أي نقطة هذا الموسم من بين السائقين الذين شاركوا في كل السباقات.

– حصد هاميلتون نقاطا في 24 سباقا متتاليا وصل فيها إلى خط النهاية في أطول سلسلة في مسيرته لكن رايكونن يحمل الرقم القياسي برصيد 27 سباقاً، هاميلتون هو السائق الوحيد الذي نجح في إنهاء كل السباقات في الموسم الحالي.

– فيتل يتفوق بفارق 22 نقطة عن بوتاس، واقترب من ضمان المركز الثاني، إذ يحتاج السائق الفنلندي للفوز بالسباق وعدم حصول فيتل على نقاط للتفوق عليه.

– هذه هي المرة الأولى في عصر المحركات الجديدة المستخدمة منذ 2014 التي يفشل فيها مرسيدس في الحصول على المركزين الأول والثاني في بطولة السائقين.

أبوظبي

– فيراري لم ينتصر مطلقاً على حلبة أبوظبي التي تقع بالقرب من مدينة ملاهي عالم فيراري في عاصمة الإمارات.

– أول سباق في تاريخ البطولة يبدأ في ضوء النهار وينتهي ليلاً وستقام نسخته التاسعة الأحد المقبل.

– تصل السرعة القصوى للسيارات إلى 320 كيلومتراً في الساعة وبمتوسط نحو 195 كيلومتراً في الساعة في الحلبة التي يكون الدوران فيها عكس عقارب الساعة.

– فاز ثلاثة سائقين من المنافسين الحاليين فقط في أبوظبي هم فيتل (2009 و2010 و2013) وهاميلتون (2011 و2014 و2016) ورايكونن (2012).

– ثلاثة انتصارات فقط في ثمانية سباقات كانت من مركز أول المنطلقين وكانت لصالح فيتل في 2010 عندما أصبح أصغر سائق يفوز ببطولة العالم وهو يبلغ من العمر 23 عاماً وروزبرغ في 2015 وهاميلتون في العام الماضي.

– هاميلتون بدأ من مركز أول المنطلقين في أبوظبي ثلاث مرات وفيتل مرتين.

– مرة واحدة لم يبدأ الفائز من الصف الأول وهو رايكونن عندما انطلق من المركز الرابع في عام 2012 مع لوتس.

محطات بارزة

– ماسا سيشارك في سباقه الأخير الأحد المقبل.

– سباق الأحد هو الأخير في شراكة مكلارين وهوندا.

– وأيضاً سيكون آخر سباق في فورمولا 1 بدون “هالو” وسيلة حماية رأس السائقين.