سجل الألماني سيباستيان فيتل سائق فيراري ومتصدر الترتيب العام، أسرع زمن في جولة التجارب الحرة الثالثة والأخيرة في سباق جائزة موناكو الكبرى الجولة السادسة من بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات وتفوق تماماً على منافسه على اللقب البريطاني لويس هاميلتون سائق مرسيدس.

وسجل فيتل أسرع زمن على الإطلاق على الحلبة وهو دقيقة واحدة و12.395 ثانية متفوقاً بفارق 0.345 ثانية على زميله الفنلندي كيمي رايكونن الذي احتل المركز الثاني في أجواء مشمسة في الإمارة المطلة على البحر المتوسط.

واحتل هاميلتون الذي يتخلف بست نقاط عن فيتل المركز الخامس بفارق 0.835 ثانية عن سائق فيراري المتصدر في حين احتل سائق مرسيدس الثاني الفنلندي فالتيري بوتاس المركز الثالث مباشرة قبل الهولندي الشاب ماكس فرستابن (19 عاماً) سائق رد بول.

وكان فيتل تفوق في جولتي التجارب الخميس، عندما سجل افضل زمن على الحلبة وكان دقيقة واحدة و12.720 ثانية.

ويطمح فيراري لتحقيق الفوز على حلبة موناكو للمرة الأولى منذ فوز سائقه المعتزل الألماني مايكل شوماخر في 2001.

واحتل الاسترالي دانييل ريتشياردو سائق رد بول المركز السادس بعد تعرضه لمشكلات في المكابح رغم أنه انطلق من المركز الأول في السباق في العام الماضي.

وتراجعت أمال فريق مكلارين في الحصول على أول نقاط في الموسم الحالي عندما تقرر تأخير سائقه البريطاني المخضرم جنسون باتون 15 مركزاً بسبب مشكلة في محرك سيارته الذي تصنعه شركة هوندا اليابانية ومن ثم فإنه من شبه المؤكد سيبدأ السباق من المركز الأخير.

ويشارك باتون بطل العالم في 2009 في سباق موناكو بديلاً للإسباني فرناندو الونسو الذي قرر المنافسة في سباق أندي 500 في الولايات المتحدة في نفس اليوم.

وهذه هي أول مشاركة لباتون في سباق منذ اكثر من ستة أشهر بعد أن اعتزل السباقات في نهاية الموسم الماضي.