قال مارتن لاسارتي، المدير الفني للفريق الأول لكرة بالنادي الأهلي، إن فريقه جاهز لمباراة الغد أمام فيتا كلوب الكونغولي والمحدد لها السادسة مساء  السبت في الجولة الخامسة لدور المجموعات بدوري أبطال إفريقيا.

 وأضاف المدير الفني خلال المؤتمر الصحفي الخاص بلقاء الأهلى وفيتا كلوب «أن مباراة الغد ليس لها علاقة بنتيجة اللقاء الأول الذي جمع الفريقين في مصر، فالمباراة الأولى أصبحت ماضيا، والأهلي اعتاد دائما على النظر للأمام والتعامل مع الأمور خطوة خطوة، والتفكير في كل مباراة على حدة».

 وأوضح لاسارتي أن مباراة الغد أمام فيتا كلوب يخوضها الأهلي بهدف واحد؛ هو تحقيق الفوز وجمع نقاطها الثلاث؛ من أجل التأهل إلى دور الثمانية.

وأشار لاسارتي إلى أنه يعرف فريق فيتا كلوب جيدا، ويدرك مدى قوته على ملعبه وأمام جماهيره الغفيرة، مؤكدا أن خبرة لاعبي الأهلي كافية للتعامل مع  كل الظروف المحطة بالمباراة.

وشدد لاسارتي على أنه تحدث مع اللاعبين عن أهمية المباراة وضرورة تحقيق نتيجة إيجابية، وأنه سعى خلال المحاضرات للتأكيد على هذا المعنى، مع شرح المهام المطلوبة من كل لاعب وفقا لخطة المباراة ونقاط القوة والضعف في الفريق المنافس؛ لإدراك الفوز دون النظر لأية صعوبات أخرى قد تواجه الفريق من ضغط الجماهير أو أرضية الملعب المغطاة بالترتان.

وعن رأيه في أداء فريق فيتا كلوب، قال لاسارتي إن الفريق الكونغولي يؤدي بشكل مميز، ولديه عناصر قوية وتؤدي بشكل رائع، خاصة على ملعبها ووسط جماهيرها.

وأضاف أن الأهلي يبحث دائما عن الفوز في كل اللقاءات التي يخوضها، ويعلم تماما مدى صعوبة المباراة.

 وقال: «كل ما علينا هو بذل الجهد والعطاء المطلوب لتحقيق الفوز، وكتابة سطر جديد في تاريخ الأهلي، وهذا الأمر ندركه جيدا كما يدركه جميع اللاعبين، وسنسعى لبذل أقصى الجهد لتحقيق الأهداف التي أتينا بسببها إلى الكونغو».