قال مدرب فريق دورادوس المكسيكي، الأرجنتيني دييغو أرماندو مارادونا، اليوم إنه يتمنى لو كان باستطاعته أن يرتدي جسد أحد لاعبيه من أجل الفوز على بوماس أونام غداً الأربعاء في ربع نهائي كأس المكسيك لكرة القدم.

وقال المدرب: “اتمنى أن يتحفز اللاعبون ويقدمون مباراة جيدة أمام بوماس.. وددت أن ارتدي جسد أحدهم وأن يتخطى دورادوس هذه المرحلة الصعبة، الوضع صعب خارج الكأس، والآن ونحن في مرحلة الإقصاء المباشر الوضع أصعب”.

ويحل دورادوس ضيفاً غداً على بوماس على ملعب الأوليمبيكو الذي احتضن مباراتين للمنتخب الأرجنتيني في مونديال المكسيك 1986، وفازت الأرجنتين على ذلك الملعب على كوريا الجنوبية 3-1 في افتتاح تلك النسخة من البطولة واختتمت دور المجموعات بفوز على بلغاريا 2-0 خلال اللقاء الذي سجل فيه مارادونا.

وقال مارادونا: “أنا إنسان كبير ولا يتبقى لي غير الذكريات.. حققت على هذا الملعب انتصارين، وأتمنى أن تكون ثلاثة غداً، ما يهمني على المدى القصير هو أن يتحسن فريقي ويكون لديه الحافز للفوز”.

ويلتقي الفريقان في ربع نهائي الكأس الذي تأهل إليه دورادوس بعدما أقصى أطلس في ثمن النهائي بركلات الترجيح.