بدأ حسام البدري، المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، في البحث عن عروض خليجية خلال الأيام الجارية من أجل الرحيل عن القلعة الحمراء في ظل توتر الأوضاع سببب انتخابات رئاسة النادي.

واستقر البدري على الرحيل عن القلعة الحمراء في الأيام الجارية وقبل إجراءات انتخابات مجلس إدارة النادي والمقرر لها يوم 30 من شهر نوفمبر الجاري.

ويتنافس قائمتي محمود طاهر ومحمود الخطيب لتولي رئاسة النادي، حيث أكدت مصادر مقربة من حسام البدري انه سيرحل في كلتى الحالتين، حيث سيقرر طاهر الاستغناء عنه حال فوزه في الانتخابات لإرضاء الجماهير التي تنادي بالتعاقد مع بديل بسبب الأداء الفني المتواضع الذي يقدمه الأهلي، كما سيقرر الخطيب “بيبو” البحث عن بديل للبدري لتلبية مطالب الجماهير إضافة إلى أنه من هيكلة المجلس القديم.

وكان حسام البدري قد تلقى أكثر من عرض من دول عربية إلا أنه يرفض التدريب في ليبيا أو شمال إفريقيا وبفضل إدارة نادي خليجي.