يواجه الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، نظيره المصري البورسعيدي، في تمام الثامنة مساء يوم الثلاثاء المقبل، على استاد الجيش ببرج العرب في الإسكندرية، في منافسات نهائي كأس مصر.
 
ويتواجد صالح جمعة، في صفوف النادي الأهلي، بينما يتواجد شقيقه عبدالله في صفوف النادي المصري، وهو اللاعب المعار إلى صفوف نادي إنبي.
 
وتعتبر مواجهة الأشقاء ليست الأولى حيث تواجه الشقيقن في لقاء الدور الأول بين الأهلي وإنبي من مسابقة الدوري المصري الممتاز.
 
وتختلف مواجهة الثلاثاء عن مواجهة الدوري المصري، من ناحيتين، تأتي الأولى أهمية المباراة حيث أن لقاء المصري والأهلي هو نهائي كأس مصر، وتأتي الناحية الثانية نظرًا للصراع بين جمهورين ناديي المصري والأهلي.
 
ومن ناحية أخرى، تتردد الأسئلة بين عشاق الساحرة المستديرة وبين جماهير الناديين: “عندما يتقابل الشقيقين، فإن أسرتهم تشجع أي فريق ! “