واصل الأهلي أدائه السيء للمباراة الثانية علي التوالي، فبعد خسارة بطولة السوبر أمام الزمالك الجمعة الماضية، وقع في فخ التعادل اليوم أمام الإسماعيلي، حيث  إنتهت المباراة بالتعادل السلبي، في إطار منافسات الجولة الـ18 من الدوري العام لكرة القدم، خلال المباراة التي أقيمت علي ملعب الجيش بالسويس.

بدأت المباراة بفترة من جس النبض بين الفريقين حاول بعدها مهاجمة مرمى الأهلي على استحياء بدون خطورة على المرمى، أخطأ محمد هاني في تمرير كرة طولية لعمرو جمال كادت أن تكون هجمة مؤثرة للأهلي في الدقيقة الخامسة.

تلقى حسام عاشور بطاقة صفراء بعد تدخل خشن على عماد حمدي في الدقيقة العاشرة، مرر ميدو جابر تمريرة طولية لعمرو جمال خرج محمد عواد من مرماه لينقذها في الدقيقة 14.

عاد الأهلي للسيطرة بعد ذلك وسط انكماش دفاعي من الإسماعيلي ولكن استمر انعدام الخطورة وسط اعتماد الدراويش على مصيدة التسلل بشكل واضح، تم احتساب ثلاثة تسللات على الأهلي.

أول تهديد لمرمى الإسماعيلي كان عن طريق عرضية خطيرة من مؤمن زكريا أبعدها محمد عواد في الدقيقة 26، استمرت عدم الدقة في التمرير من لاعبي الأهلي بعد أن كانت أغلب كرات الأهلي أطول من اللازم لتضيع أكثر من كرة خطرة على الشياطين الحمر.

سدد بعدها محمد فتحي لاعب الإسماعيلي كرة ضعيفة تصدى لها شريف إكرامي بسهولة في الدقيقة 29.

وفي الدقيقة 34 أضاع صانع ألعاب النادي الأهلي ميدو جابر، أخطر فرص الشوط بعد تمريرة رائعة من جونيور أجاي، لينفرد بالمرمي، لكن تألق حارس مرمي الإسماعيلي محمد عواد، حال دون تسجيل الهدف الأول، لتخرج إلى ركلة ركنية.

وعاود أجاي تهديد مرمي الدراويش عن طريق رأسية خطيرة في الدقيقة 38 بعد عرضية محمد هاني، ولكن جاءت بجوار المرمي.

بدأ الأهلي الشوط الثاني بتغيير أول من حسام البدري بدخول كريم نيدفيد بدلاً من مؤمن زكريا، لاحت للإسماعيلي أول فرص الشوط الأول بعد تدخل عنيف من علي معلول على إبراهيم حسن من منطقة خطرة تلقى على إثرها البطاقة الصفراء.

سدد حسني عبد ربه الضربة الحرة المباشرة قوية ولكن فوق العارضة في الدقيقة 49، انطلق بعدها جونيور أجاي في الدقيقة 53 ولعب كرة عرضية خرج محمد عواد من مرماه لينقذها، سيطر الأهلي بعدها على الكرة بدون أي خطورة على مرمى الدراويش، تلقى كريم نيدفيد البطاقة الصفراء في الدقيقة 57.

تدخل حسام البدري من جديد بدخول صالح جمعة بدلاً من حسام عاشور في الدقيقة 60.

وأستمر ضغط المارد الأحمر من أجل إدراك الهدف الأول في شباك الدراويش ولكن فشلت كل المحاولات.

وفي الدقيقة 67 من زمن الشوط الثاني، أضاع النيجيري أجاي هجمة خطيرة، بعد تمريرة رائعة من صالح جمعة ولكن دفاع النادي الإسماعيلي تدخل لتخرج الكرة إلى ركلة ركنية.

ودخل في الدقيقة 71 دخل عمر الوحش بديلا لقائد الدراويش حسني عبد ربة.

سجلت الدقيقة 77 من الشوط الثاني أول الفرص الحقيقة للدراويش بعدما انفرد عماد حمدي، بمرمي شريف إكرامي ولكن الكرة ترتطم بالعارضة، وفي نفس الدقيقة رد الأهلي بتسديدة حسام غالي ولكن تعلوا العارضة بقليل.

وأستكمل الأهلي الضغط على الإسماعيلي وفي الدقيقة 81 سدد صالح جمعة تسديدة رائعة، ولكن تصدي لها محمد عواد حارس مرمي الدراويش ببراعة.

وقام محمد البنا حكم المباراة بإحتساب 5 دقائق كوقت بدل ضائع، ولتنتهي المباراة بالتعادل السلبي بين الفريقين.

وبهذه النتيجة يرتفع رصيد الأهلي إلي النقطة 46 في صدارة ترتيب جدول الدوري، فيما ارتفع رصيد الإسماعيلي 23 نقطة في المركز التاسع.